الثلاثاء - 02 يونيو 2020
الثلاثاء - 02 يونيو 2020
No Image

ليلى زاهر: والدي «مش بني آدم» والجمهور يناديني «ابنة الشرير»

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعض التعليقات للفنانة الشابة ليلى أحمد زاهر، ابنة الفنان المصري أحمد زاهر، التي وصفت والدها بأنه «مش بني آدم» وصدمتها الكبيرة به، وكمية الشر التي بداخله بعد أدائه شخصية «فتحي» بمسلسل «البرنس»، بطولة الفنان محمد رمضان، الذي يعرض حالياً ضمن السباق الرمضاني على شاشات القنوات الفضائية العربية.

وقالت ليلى زاهر: إن «والدها يعاني من أزمة تقمص كبيرة، حيث إنه لم يستطع الفصل بين شخصية فتحي وشخصيته الحقيقية، ويتعامل في البيت معهم منذ فترة طويلة بنفس أسلوبه بالمسلسل الأمر الذي كاد يصيبهم بالجنون».

وأشارت إلى أن بعض الجمهور لا يستطيعون الفصل بين التمثيل والحقيقة، فتعرضت هي وشقيقاتها لكثير من المضايقات الحقيقة بالشارع، واتهامها بأنها ابنة الرجل الشرير، حيث استوقفها أحد المشاهدين وقام بالدعاء على والدها واتهامه بسرقة ورث أخيه.

وأوضحت ليلى أن كراهية الناس له خاصة بعدما تخلص في المسلسل من مريم ابنة رضوان وتركها في الشارع، هي شهادة نجاح لوالدها في تأدية الشخصية الشريرة بشكل ماهر أدمع قلوب المشاهدين.

يذكر أن مسلسل «البرنس» من تأليف وإخراج محمد سامي، ويشارك في بطولته عدد من الفنانين هم محمد رمضان، ونور، وأحمد زاهر، وروجينا، وإدوارد.

#بلا_حدود