الاثنين - 10 أغسطس 2020
الاثنين - 10 أغسطس 2020
No Image

هندية تنقل والدها المريض على متن دراجة لمسافة 1200 كم

قطعت فتاة في الهند مسافة بين مدينتين وهي تسحب والدها المريض على المقعد الخلفي لدراجة هوائية، بعد توقف جميع وسائل المواصلات تنفيذاً لأوامر الطوارئ الصحية.

وأظهرت جيوتي كوماري، البالغة من العمر 15 عاماً، عزيمة قوية، وهي تمضي 7 أيام في الطريق بين منطقة جورجاوم في ولاية هاريانا شمالي الهند، إلى بلدتها في مدينة داربانجا بولاية بهار، أي مسافة 1200 كلم بدون أن تستفيد من وسيلة توصيل أخرى سوى الدراجة الهوائية.

وقالت الفتاة بعد تداول قصتها برفقة والدها المريض والعاطل عن العمل، في منصات التواصل بالهند: «كنت أتذكر دائماً أن الله معناً، وأتوقف كلما يتملكني الإرهاق لغسل وجهي وشرب الماء من إناء بلاستيكي، ثم أعطي أبي بعض البسكويت والماء، وأنطلق مرة أخرى نحو وجهتنا».

وتذكرت الفتاة بالدموع كيف واجهت كل صعوبات الطريق واضطرت أحياناً إلى البقاء جائعة ليومين، لتضمن حصول والدها على الطعام القليل الذي تحمله، وأوضحت: «في بعض الأماكن كان الناس يلاحظون حالتنا البائسة عند رؤيتي وأنا أسحب والدي بالدراجة، ويقدمون لنا الماء وبعض الطعام».

#بلا_حدود