الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

فراشات «الباليه» يُحلقن على إيقاع سحر نغمات إيمان الهاشمي

أطلقت أول عازفة بيانو إماراتية إيمان الهاشمي فكرة للتحفيز على البقاء في المنزل والاستمتاع بالفنون، بتلحين مقطوعة موسيقية لراقصات باليه بلغ عددهن 26 فتاة منتسبة في معهد «فانتازيا».

وعلى وقع الموسيقى انطلقت الفتيات بخطوات ناعمة متناغمة على رؤوس أصابعهن أثناء التدريب على فن الباليه، يقفزن كالفراشات ويراقصن أنغام الموسيقى لإبراز مواهبهن.

تدربت الفتيات عن بُعد بسبب إجراءات العزل المنزلي من خلال تطبيق «زووم»، حيث تواصلت إيمان مع مؤسسة معهد «فانتازيا» المتخصص في تعليم فنون الباليه سفيتلانا النيادي تمهيداً لإطلاق المبادرة.

وأوضحت إيمان الهاشمي أن الباليه فن يقوم على تقنيات الرقص التعبيري الذي ترافقه الموسيقى والإيماء والمشاهد المسرحية من أهم خصائصه الحركية، لذاك جذبها إليه تلحين مقطوعة موسيقية خلال فترة تواجدها في العزل المنزلي، إذ يحقق التكاملية مع الفنون الأخرى «المسرح، الرقص، العزف».

وأكدت الهاشمي أن الهدف من الفكرة هو التأكيد على أن الإبداع بالإمكان تطبيقه وتحقيقه في أي مكان وزمان، فالإبداع عابر للحدود لا يتقيد بالحواجز.

وللمرة الأولى في حياتها تنتج الهاشمي لحناً لراقصات «الباليه»، حيث استمرت فترة التدريب حوالي 6 أسابيع مستمرة.

وأفادت بأن جائحة كورونا بالنسبة لها كانت فرصة ذهبية لصقل وتطوير إبداعها، ما شجعها على إنتاج لحن لـ«الباليه».

وكشفت عن بدئها حالياً بتدريب مجموعة من طلاب «التوحد» على أداء النشيد الوطني من منازلهم، استعداداً لأدائه أمام الجمهور قريباً.

#بلا_حدود