الأربعاء - 15 يوليو 2020
الأربعاء - 15 يوليو 2020

حمزة عكروش.. يقهر التوحد بالموسيقى والرسم وصناعة الحلي

حمزة عكروش شخص متعدد المواهب، فهو يعزف على البيانو ويرسم ويصنع الحلي ولا يترك إصابته بمرض التوحد تقف عقبة في طريقه.

ومرض اضطراب طيف التوحد حالة تتعلق بكيفية معالجة المخ للمعلومات.

وقد تكون من أعراضه صعوبة التواصل الاجتماعي وضعف مهارات التعامل مع الناس وفقاً لرابطة الأطباء النفسيين الأمريكيين.

وشُخصت حالة حمزة البالغ من العمر 20 عاماً عندما كان عمره عامين فقط. ووصفت أسرته الشعور بالصدمة والخوف لدى سماعها الخبر.

وقال والده ياسر عكروش «تفاجأنا في البداية بأن لدى حمزة توحداً، لم نكن نعرف ماذا يعني التوحد، الأمر الذي أدخلنا في حالة من القلق والاكتئاب، إلى أن أخذنا في البحث عن العلاج».

وسارعت الأسرة بالبحث عن سبل لتحسين حالة حمزة فطلبت المشورة من أطباء في الأردن وفي مختلف أرجاء العالم.

واكتشفت الأسرة أن حمزة مولع بالموسيقى والفنون فهو يمضي ساعات في عزف أغاني أم كلثوم على البيانو أو في صنع سلاسل مفاتيح وأساور من الخرز في ورشته.

ويقول والده إن انغماسه في هذه الهوايات ساعده على تطوير مهارات التواصل مما شجعه على كسر الحواجز والحصول على فرصة عمل في مطعم.

ويريد ياسر أن يصبح ابنه قدوة لأسر أخرى لديها ابن مصاب بالتوحد ليظهر لهم أن ابنهم قد يكون موهوبا وعضوا منتجا في المجتمع.

#بلا_حدود