الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021
No Image Info

بائع آيس كريم ثمانيني يجذب زبائنه بنكهات الزمن الجميل



مع بداية موسم العطلات الصيفية وارتفاع درجات الحرارة في المجر، يحتفل محبو المثلجات في منطقة بحيرة بالاتون السياحية، بعودة محل عريق للعمل في تقديم أكواب الآيس كريم بطعم الذكريات.



ويثق صاحب المحل المجري، لازلو زيكر، البالغ من العمر 87 عاماً، والذي يعمل في صناعة وبيع الآيس كريم منذ 60 عاماً، في تعويض فترة الإغلاق التي استمرت لشهرين بسبب وباء كورونا، بعدما عاد لخدمة زبائنه يومياً وطوال الأسبوع.



ويقول إرنو كوكسيس، أحد الزبائن المنتظمين في محل بيع الآيس كريم العريق، إن تذوق نكهات المثلجات التي ظل يقدمها زيكر في المنطقة القريبة من شواطئ ومنتجعات بحيرة بالاتون، تجعلهم يشعرون بالحنين إلى الماضي وتعيد ذكرى الزمن الجميل.



No Image Info



وأضاف: «هذا الآيس كريم يحتفظ بنكهة مماثلة لتلك المثلجات التي كنا نأكلها في صغرنا قبل نحو 40 عاماً، عندما كانت علبة الآيس كريم تكلف نصف فورنت فقط».

ويبيع زيكر علبة الآيس كريم اليوم مقابل 200 فورنت مجري (0.68 دولار) وهو أقل بكثير من متوسط الذي يصل إلى 350 فورنت في مناطق أخرى في المجر.

ويقول زيكر عن وصفته التي أتقنها منذ عقود: «أنا لا أبيع الآيس كريم المصنوع من البودرة، فقط الحليب والقشدة والسكر».

#بلا_حدود