الاثنين - 21 سبتمبر 2020
الاثنين - 21 سبتمبر 2020
No Image

دعوى احتكار ضد «رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية»

تقدمت صحفية نروجية أمس بدعوى قضائية ضد «رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية» التي تمنح جوائز «غولدن غلوبز» تتهم رئيسها وأعضاءها باحتكار التغطيات الإعلامية في هوليوود، والتمتع بامتيازات تسمح لهم بحصرية الوصول إلى نجوم هوليوود.



وقالت الصحافية كيرستي فلا في دعواها إن الرابطة تحتكر تغطية الترفيه بشكل غير قانوني في لوس أنجلوس، وتخلق عوائق أمام انتساب أعضاء جدد إليها يصعب تجاوزها.



No Image



وأضافت في نص الدعوى: «طوال العام يتمتع أعضاء رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية برحلات مدفوعة بالكامل لتغطية المهرجانات حول العالم، وتعاملهم الاستوديوهات بطريقة باذخة وتلبي جميع رغباتهم».



ولفتت إلى أن الأعضاء المؤهلين للتقدم بطلبات انتساب إلى الرابطة يتم رفضهم بشكل دائم تقريباً، وغالبية أعضاء الرابطة الـ87 غير مستعدين لتشارك أو خسارة بعض المزايا الاقتصادية الهائلة التي يحصلون عليها لكونهم أعضاء.



No Image



ويتمتع أعضاء «رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية» بنفوذ هائل بسبب تصويتهم لمنح الجوائز في حفل «غولدن غلوبز» السنوي، الذي يعد من أبرز المناسبات الفنية في هوليوود وأكثرها بريقاً، كما ينظر إليه بأنه بوابة عبور إلى أوسكار.



لكن العضوية في الرابطة التي تعطي صاحبها سلطة تقرير من يخرج بجائزة من الحفل الكبير دونها عقبات ويحيط بها الغموض.



وعلى الرغم من أن بعض الأعضاء في الرابطة يعملون لوسائل إعلامية أجنبية مرموقة، إلا أن الآخرين يكتبون لحسابهم الخاص ولمنشورات غير معروفة.

#بلا_حدود