الجمعة - 18 سبتمبر 2020
الجمعة - 18 سبتمبر 2020
No Image

ياسمين الأجدر.. مصرية تجمع بين الكيك بوكس والإنشاد الديني



بنقاب وملابس فضفاضة، تقف الشابة السكندرية ياسمين الأجدر لتتدرب على رياضتها المفضلة الكيك بوكس، ولا تنسى التقاط صور لها وفيديوهات أثناء التدريب لتنشرها على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أو قناتها على يوتيوب، لتحطم الصورة النمطية عن الفتاة المنتقبة التى تعتزل الحياة بمجرد ارتدائها النقاب.

وتبلغ ياسمين 30 عاماً، إلا أنها ارتدت النقاب قبل 15 عاماً، وحصلت على شهادة متوسطة في التجارة، بعدها قررت دراسة العلوم الإسلامية فانضمت لمعهد الدراسات الإسلامية والعربية، ثم درست الإعلام بنظام التعليم المفتوح، لتحصل على بكالوريوس في الإعلام عام 2017.



No Image



وتقول الأجدر لـ«الرؤية» إنها لم تفكر في خلع النقاب حتى بعد انضمامها للطريقة الصوفية، موضحة أن المجتمع فرض صورة نمطية شديدة الكآبة للمنقبة، ترتدي الأسود وتنعزل عن الحياة لتقتصر فقط على الحياة المنزلية.



وذكرت أنها لجأت لرياضة الكيك بوكس لخسارة الوزن حيث كان وزنها 130 كلغ، إضافة إلى أنها رياضة دفاعية تكسب من يلعبها القوة والثقة في النفس.





وأضافت ياسمين أن مع توجهها الصوفي أصبحت ملمة بالإنشاد الديني، وتقوم ببث فيديوهات إنشاد، مشيرة إلى أنها تلقت الكثير من الانتقادات حول ذلك، مبينة أنها لا تلتفت إلى منتقديها لأنها تؤمن بأن ارتداء النقاب لا يمنع عنها إنسانيتها وحقها في التمتع بالحياة.

#بلا_حدود