الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022

تمثال محروق لسيدة أمريكا الأولى في معرض فني بسلوفينيا

عُرض اليوم الأربعاء، تمثال خشبي محروق للسيدة الأولى الأمريكية ميلانيا ترامب، وصفه المثال بأنه يمثل التوتر في الولايات المتحدة، في معرض فني في بلدة كوبر الساحلية في سلوفينيا.

وأضرم مجهولون النار في التمثال أثناء عرضه في ساحة قرب سيفنيكا مسقط رأس ميلانيا، يوم الرابع من يوليو، وهو يوم عيد الاستقلال الأمريكي.

وقال الفنان الأمريكي براد داوني، المقيم في ألمانيا: «هذه القطعة (التمثال المحروق)، تمثل إلى حد ما عرضاً بصرياً للتوتر السياسي في بلدي».

وكان المثال (40 عاماً)، قد نحت التمثال بالحجم الطبيعي. وولدت ميلانيا في سلوفينيا عام 1970 عندما كانت جزءاً من يوغوسلافيا الشيوعية.