الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

وحيد يدردش مع الإسعاف بـ 135 اتصالاً

اعترف رجل من مدينة جورليستون الساحلية في إنجلترا، بمخالفته للوائح خدمات الإسعاف والطوارئ، باتصاله المتكرر بأرقام الطوارئ، مسبباً الإزعاج والقلق لطواقم الخدمة خلال أزمة وباء كورونا.

وأقر ستيفن سيويل، البالغ من العمر 64 عاماً، بإخفاقه المستمر في الامتثال لتوجيهات السلطات التي أمرته بعدم الاتصال بخدمات الطوارئ إلا في حالات طوارئ حقيقية تتطلب التدخل لمساعدته.

وعزت المحكمة أغلب مكالمته إلى أنه يعيش وحيداً وحاجته لتبادل الحديث.

وذكرت محكمة غريت يارموث الابتدائية في 4 سبتمبر الجاري، أن الرجل اتصل بخدمة الطوارئ الصحية 96 مرة في الفترة ما بين 5 مارس إلى 21 أبريل الماضي، واستدعى طاقم الإسعاف 39 مرة في الفترة ما بين 5 مارس إلى 4 مايو الماضي.

وقال المدعي العام مارك جونسون، إن خطورة وتوقيت المخالفات التي ارتكبها سيويل تسببت في «اضطراب كبير» لموظفي خدمات الطوارئ الصحية، وزادت من الضغط الهائل على الخدمة في فترة التعامل مع انتشار وباء كورونا.

من جانبه، قال مسؤول في خدمة الطوارئ الصحية، إن سيويل الذي اعتذر عن سلوكه أمام المحكمة، يعاني بالفعل من مشاكل صحية في القلب، إلا أنه «يعيش وحيداً ويحتاج فقط إلى الدردشة مع شخص ما».

وطلبت رئيسة المحكمة، جوسلين أبل، تأجيل النطق بالحكم حتى «تعرف المزيد عن حياة سيويل»، واستبعدت معاقبته على سلوكه بالسجن.

#بلا_حدود