الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020
الثلاثاء - 20 أكتوبر 2020

روحانية ودمج رقمي

صورة للصرح المعماري المهيب، مسجد الشارقة الكبير، من منظور فني متجدد، التقطتها عدسة الشاب الإماراتي، أحمد بافضل، والذي أضفى عليها لمسات فنية باستخدام تقنية الدمج الرقمي.

ويعد المسجد أنموذجاً للفن الإسلامي الحديث، وأيقونة معمارية في عاصمة الثقافة الإسلامية «الشارقة»، والذي افتتح في مايو 2019، ويتسع في الداخل والخارج لنحو 25.5 ألف مصلٍ.

ويتقن أحمد بافضل التصميم الرقمي، ويحول المشاهد الطبيعية والمعمارية في الإمارات إلى لوحات فنية خارجة عن المألوف، تنطق بالروحانية.

#بلا_حدود