الخميس - 25 فبراير 2021
Header Logo
الخميس - 25 فبراير 2021

«صديقة الأطفال».. تنشر الوعي بخطورة كورونا بالرسم الرقمي

«صديقة الأطفال» وصف يجسد واقع الرسامة نيفين أبو سليم من غزة التي تعمل على تقديم رسومات قصص أطفال تحاكي واقع الحياة في زمن وباء فيروس كورونا المستجد، وتقدم لهم التوعية بخطورة «كوفيد-19».



No Image Info



رافق نيفين قلمها الذكي وشاشة «تابلت» خلال رحلة الحجز المنزلي، مستغلة فنها والرسم الذي أحبته وتعمل به اليوم كمهنة وفن سوياً منذ عام 2013، في إيصال رسائل توعوية للأطفال من كافة الفئات العمرية خلال جائحة كورونا.



No Image Info



وتشغل نيفين وقتها في تخيل الصور والأشكال التي ستقوم برسمها بقلمها الذكي، وتضع جل تركيزها في مراقبة التفاصيل الدقيقة الظاهرة على شاشة جهاز الحاسوب، لترى ما هي التعديلات والخيارات الأفضل.

No Image Info



وأوضحت نيفين لـ«الرؤية» أن الرسم الرقمي شغفها الحقيقي، الذي يحمل جملة من التفاصيل وسط عالم رقمي واسع لا حدود له، منوهة بأن الرسم القصصي خطوة تحتاج لعناية وذوق فريد من نوعه وهذا هو الأساس في الإبداع، مشيرة إلى أن عملها الفني يقتصر على رسم العديد من الشخصيات لقصص الأطفال وابتكار تصورات جديدة لتلك الأشكال من وحي خيالها، ومن مناهج التدريس في رياض الأطفال، خلال فترة عملها.



No Image Info



واستغلت نيفين الوقت في الرسم بالاستعانة بالذكاء الاصطناعي، وجعلت من الحجز المنزلي كنزاً ثميناً تنشر من خلاله الفائدة للأطفال أولاً ومن ثم تبقى مستمرة في عملها.

No Image Info



وتركز الفنانة الفلسطينية على رسم شخصيات للأطفال تقدم إرشادات وقائية سهلة، توصل المعلومة المراد إيصالها بطريقة سهلة وجاذبة.

#بلا_حدود