السبت - 06 مارس 2021
Header Logo
السبت - 06 مارس 2021
النمر العربي.

النمر العربي.

حديقة الحيوانات بالعين.. 52 عاماً من صون الحياة البرية

حققت حديقة الحيوانات بالعين خلال 52 عاماً منذ إنشائها جهوداً كبيرة في صون الحياة البرية وحماية الحيوانات ومنحها الحق في العيش بسلام وأمن والحفاظ على الفصائل التي هددتها المدنية والممارسات البشرية الخاطئة، حتى أصبحت موطناً آمناً لحوالي 4000 حيوان من مختلف أنحاء العالم، 30% من أنواعها مهدد بالانقراض.

غزال الداما.



وتعد حديقة الحيوانات بالعين مركزاً ومرجعاً عالمياً لتطبيق أفضل الممارسات والمعايير لرعاية الحيوانات المهددة بالانقراض والحياة البرية بشكل عام، وتعد داعماً قوياً لبرامج الحفظ من خلال المشاركة في 59 برنامج إكثار.



وكانت انطلاقة مسيرة الحديقة عام 1968 بحماية المها العربي والحبارى وتوالت الجهود في إكثار ورعاية فصائل نادرة ومهددة بالانقراض بشكل عالي الخطورة مثل غزال الداما وأبوعدس وقط الرمال العربي والنمر العربي ومها أبوحراب والطهر العربي، التي أوشك بعضها على الانقراض وانقرض بعضها الآخر من البرية بشكل نهائي نتيجة الممارسات البشرية مثل الاتجار غير المشروع والزحف العمراني والصيد الجائر.



القط الرملي.



وقال مدير قسم رعاية الحيوانات في الحديقة مياس أحمد القرقز: «لا تقتصر حماية الحيوانات لدينا على إكثارها النوعي ودراسة تنوعها الجيني ورعايتها فحسب؛ إنما ننتهج استراتيجيات وركائز متعددة مثل التثقيف والتوعية، والمبادرات البيئية، والتعليم الاستكشافي والتدريب البيطري، وتبني الكوادر الشابة، والبرامج والجهود العالمية مثل شراكاتنا مع محمية ليوا في كينيا، وإقامة الفعاليات والمؤتمرات والمشاركات على المستوى المحلي والدولي».

#بلا_حدود