الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
No Image Info

«بيم» شخصية كرتونية هندية تغزو العالم

يتحلّى الطفل بيم بكلّ مزايا الهندي الصغير، من رداء الساري الذي ترتديه والدته إلى حبّه لحلويات اللدّو التقليدية، لكن شعبية هذه الشخصية الكرتونية تخطّت حدود الهند جاذبة أسراً من حول العالم تنشد بديلاً عن الأبطال الخارقين.

وخاض مسلسل «مايتي ليتل بيم» الذي أطلق عام 2019، موسمه الثالث، وهو المسلسل الأكثر شعبية في أوساط الصغار على «نتفليكس» مع أكثر من 27 مليون أسرة تشاهده، بحسب المنصّة.

No Image Info



وقد شهد هذا الرضيع شديد الفضول والقويّ مخاضاً عسيراً من حيدر آباد في جنوب الهند وصولاً إلى هوليوود.

واستغرق الأمر سنوات عدّة كي يقنع مؤلّفه راجيف تشيلاكا (46 عاماً) التلفزيونات الغربية ببطله الهندي الخارق.

No Image Info



فلم يكترث المسؤولون الذين طالعهم بمشروع «بيم الصغير» لفكرة إنتاج عمل من بطولة طفل في التاسعة من العمر يعيش في قرية ويتمتّع بقدرات خارقة، ظناً منهم أن هذه الشخصية التي لا ترتدي قميصاً وتعيش وسط ديكور براق جداً وملون، لن تروق أطفال الغرب.

ويقرّ راجيف تشيلاكا بأن وجهة النظر هذه لم تقنعه «فالأطفال يحبّون الألوان وديزني أنتجت قبل سنوات (كتاب الأدغال)، وهو فيلم كامل عن صبيّ بسروال داخلي».

No Image Info



وتستعين الاستوديوهات الأمريكية بانتظام بصناعة الرسوم المتحركة الهندية للحصول على محتويات منخفضة الكلفة بالإنجليزية، غير أن هذا القطاع لم يتمايز يوماً بإنتاجاته الأصلية.

وكانت «نتفليكس» على ثقة من أن هذا المسلسل الذي لا كلام فيه سيلقى صدى عند المشاهدين من خارج الهند، إذ لا حدود لفضول الأطفال.

#بلا_حدود