الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021
 مها الكافي في أحد معارضها.

مها الكافي في أحد معارضها.

فنانة سعودية: ما يسمى بـ«الربيع العربي» أدى لتراجع الحركة التشكيلية العربية

قالت الفنانة التشكيلية السعودية، مها الكافي إن ما يسمى بـ«الربيع العربي»، والحروب الدائرة بالمنطقة تسببت في تراجع الحركة التشكيلية العربية، وأن الصراعات الدائرة ببلدان عربية عدة أثرت بالسلب على المشهد التشكيلي بتلك الدول.

ورأت الكافي، أن بلداناً مثل لبنان وسورية والعراق، وليبيا، والسودان، والجزائر، كانت الفنون التشكيلية بها في أوج تقدمها، وكانت تشهد الكثير من المعارض والفعاليات التشكيلية، وكانت وجهة تستقبل الفنانين العرب وغير العرب، لكن الثورات والصراعات أثرت بالسلب على المشهد التشكيلي بها.



 من أعمال مها الكافي.



لكنها أكدت قدرة الفنانين العرب على مواجهة كل الصعاب، والاستمرار في العملية الإبداعية، والتعبير بصدق عن واقع بلدانهم ومعاناة شعوبهم، وأن المحن دائماً ما تكون دافعاً لمزيد من الإبداع، مضيفة أنه وبرغم كل ذلك فإن الحركة التشكيلية العربية ينتظرها مستقبل واعد.

وحول رؤيتها حاضر ومستقبل المشهد التشكيلي السعودي، قالت مها الكافي إن الفن التشكيلي في العالم العربي، بوجه عام، وفي المملكة العربية السعودية، بوجه خاص، يُعد أحد أعمدة الثقافة، ومرآة تعكس حضارة الشعوب، ويُعبر عن ثقافتها وقيمها وتاريخها، وأحد أدوات التواصل بين الشعوب والثقافات، وأنه ومن هذا المنطلق، فإن رؤية 2030 بالمملكة، قدمت الدعم للفن التشكيلي، ليكون " أحد السجلات التي من خلالها سيقرؤنا العالم".

 مها الكافي تقدم شرحاً لأحد أعمالها.



ورأت أن الفنان التشكيلي السعودي حاضر في الحركة التشكيلية العربية والدولية، وذلك بعد أن امتلك أدواته بقوة، ونجح في تقديم أعمال وصل بها للعالمية.

وحول رؤيتها للمعوقات التي قد تعرقل مسيرة الفنان في العالم العربي، أشارت إلى أن الفنان العربي يتمتع بسقف كبير من الحرية في ممارسته للفنون، وأن أي قيود تكون من صنع الفنان، ويكون حجمها بحسب تقيد كل فنان بمعتقداته.

وحول ما يثار عن وجود فن ذكوري وآخر نسوي، قالت الكافي إن الفن لا يختلف إذا كان من أنتجه رجل أو امرأة، والعكس صحيح، لكن هناك من يرى أن أغلب مواضيع النتاج الفني النسوي تدور حول المرأة والحياة وتكون ألوانه وخطوطه مفعمة بالحياة إلا في حالات قليلة.

وأشارت إلى أن الفن الذكوري يدور محوره حول المرأة والمشاعر ويكون مرآة للأحداث السياسية والاجتماعية أكثر من المرأة.



 مها الكافي



وحول مكانة المرأة في الحركة التشكيلية العربية، رأت الفنانة مها الكافي أن المرأة العربية أثبتت تواجدها منذ القدم في مجالات إبداعية كثيرة، منها الشعر والفصاحة والحكمة والفروسية، وأثبتت تواجدها من خلال نتاجها التشكيلي المشرف في كثير من المعارض الفنية في جميع الدول العربية.

 من أعمال مها الكافي.



وأضافت أن المرأة العربية كانت وما زالت تمتلك مقومات وأدوات الفنون والشعر ولقد ذكرها الشعراء في قصائد كثيرة جسدها التاريخ في مواضيع عدة، موضحة أن ما يشاهد اليوم من إبداعات تشكيلية للمرأة، إنما هو امتداد لفنون مارستها المرأة وأبدعت فيها وتوارثتها من الأقوام والممالك والحضارات التي وجدت في بلاد الجزيرة العربية، وبقية مناطق العالم العربي.

#بلا_حدود