السبت - 05 ديسمبر 2020
السبت - 05 ديسمبر 2020

مطعم «كوشير».. أول مطبخ للمأكولات اليهودية في دبي

مغامرة حقيقية مفعمة بالمذاقات والأطباق الشهية يخوضها زوار مطعم «كوشير» في فندق الحبتور بالاس دبي، وهو المطعم المتخصص في المأكولات اليهودية.

No Image



وأكدت لـ«الرؤية» صاحبة المطعم إيلي كرايل أنها انتقلت للعيش في دبي عام 2013 مع زوجها وأطفالها، وتعتبر من المهاجرين اليهود الذين عاشوا في جنوب إفريقيا، كما أنها حاصلة على درجة الدكتوراه في علم الاجتماع من جامعة كيب تاون، وكانت تدرس في جامعات جنوب إفريقيا.

No Image



وذكرت أن رسالة الدكتوراه التي ناقشتها كانت حول تحليل تجارب ودمج واستبعاد مجتمعات الأقليات في سياقات متعددة الثقافات، وكيفية تأثير الهوية على تجارب الانتماء في المجتمع، مع التركيز على حالة المجتمع اليهودي الأرثوذكسي في جنوب إفريقيا ما بعد الفصل العنصري.

No Image



ولفتت إلى أنها انتقلت للعيش مع زوجها في دبي، وفور وصولها شعرت بالراحة الكبيرة لاتخاذ قرارها في تأسيس أول مطبخ للطعام اليهودي في دانة الدنيا، كما لقيت التشجيع من زوجها وبدأت في تحضير دراستها حول المشروع.

No Image



وكان افتتاح المطعم في فبراير 2020، لكن بسبب جائحة كورونا توقفت عن العمل نظراً لظروف الحجر الصحي، وبعد الانتهاء من برنامج التعقيم الوطني عاودت العمل في طهي الأطباق اليهودية.

No Image



وأشارت إيلي كرايل إلى أنها تقدم مأكولات كثيرة تعلمتها من عائلتها، خصوصاً جدتها، كما ابتكرت الكثير من الأصناف المستمدة من ثقافة الجاليات العربية والعالمية في دبي، إذ تقوم بطهي الطعام بنفسها وبمساعدة شيف ومساعدة من الجنسية الإثيوبية يجيدون طهي الكوشر.

No Image



وأوضحت أن مشروعها بمثابة المنزل الروحي، حيث تطهو فيه الطعام لكل الجاليات وللمسافرين اليهود الذين يأتون لزيارة دبي أو للعمل، حتى يتمكنوا من الاستمتاع بالطعام الذي تقوم بإيصاله لهم في الفنادق والمنازل، مبينة أنها تخطط مستقبلاً لافتتاح مطعم متخصص تستقبل فيه الزوار لتذوق الأطعمة اليهودية.

No Image



وعن الأطباق التي تقدمها، نوهت بأن لديها قائمة كبيرة من المأكولات، منها خبز «شله» وهو يصنع ويأكل ليلة الجمعة وحلو المذاق مصنوع من الدقيق، والزبدة، والسمسم، والسكر، ويتم خبزه في الفرن كل جمعة للاحتفال بيوم السبت اليهودي، إلى جانب معجنات «سيفاردي» المصنوعة من الباذنجان والفلفل الحلو، وتغطى برقائق الثوم وملح البحر وبذور السمسم الأبيض والأسود، إضافة إلى أطباق تقدم مساء السبت وهي أشكنازي، مزراحي، مع حساء ستارتر.

No Image



ومن أشهر الأطباق التي تلقى طلباً من الزبائن هو «تزيمس». وهو مكون من لحم الصدر والخضار الجذرية المشوية مثل البطاطا الحلوة- الجزر، البصل، ويطبخ مع السكر القرفة والخوخ.

No Image



وأكدت أن أكثر الأصناف طلباً خبز الحالاه والبابكا المعمول بالشوكولاتة، وهو شبيه بالبريوش الفرنسي، ويمكن حشوه بالجوز والقرفة وتقوم بإعدادهما يومياً، وهما من الأساسيات على المائدة اليهودية وشائعان في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا.

No Image



وحول تأثرها بطبيعة الحياة في الإمارات والمأكولات العالمية والمحلية، أوضحت إيلي كرايل أنها من عشاق الكبسة وتقوم بتحضيرها في المنزل لأبنائها، كما أنها صنعت خبز الخمير وأضافت إليه الريحان لتبتكر مذاقاً جديداً، كما تقوم بطهي الطواجن المستمدة من التراث المغربي مع الكنافة والحلوى العربية.

#بلا_حدود