الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021
No Image Info

70 % زيادة معدل الانتحار في مدينة أمريكية خلال عام

شهدت أكبر مدن ولاية كنساس الأمريكية زيادة كبيرة في معدلات الانتحار، بلغت 70% خلال عام واحد، في ظاهرة يعتقد مسؤولو الشرطة أنها تحدث نتيجة التوتر الناجم عن أزمة تفشي فيروس كورونا.

وقال باول كروز، المتحدث باسم شرطة مدينة ويتشيتا، إن المدينة سجلت 76 حالة انتحار هذا العالم حتى يوم الجمعة الماضي، مقارنة بـ44 حالة سجلت في نفس الوقت من العام الماضي، و59 حالة شهدها عام 2019 بأكمله.

وشملت حالة الانتحار المرتكبة في العالم الجاري 44 حالة باستخدام مسدس، مقارنة بإجمالي 30 حالة انتحار باستخدام السلاح الناري في العالم الماضي، بحسب «نيويورك بوست» الأمريكية.

وتوقع المحقق جيمس هوك، مسؤول الاتصال بدائرة الصحة العقلية بالولاية، أن تكون الزيادة الواضحة في حالات الانتحار بالمدينة قد حدثت نتيجة الإجهاد الناجم عن جائحة كورونا، والظروف المرتبطة بها مثل الحجر صحي وإلغاء الأنشطة الاجتماعية أو فقدان الوظائف.

واتفق هوك وكروز على أن الشرطة لم تتوقف عن بذل جهود مقدرة في التوعية بالظاهرة وتشجيع السكان على طلب المساعدة والتحدث مع بعضهم البعض، باعتبارها الطريقة الأفضل لمساعدة أولئك الذين يعانون من أزمات.

#بلا_حدود