الأربعاء - 17 يوليو 2024
الأربعاء - 17 يوليو 2024

الكلاب أسرع وأدق في كشف كورونا

توصلت دراسة جديدة إلى أن الكلاب يمكنها الكشف عن فيروس كورونا بشكل أسرع وأكثر دقة من مسحة الأنف المستخدمة للكشف السريع عن المرض.

وبحسب الدكتورة آنا بيوركمان، التي اختبرت أداء الكلاب في الكشف عن المرض بين المسافرين بمطار هلسنكي في فنلندا، فإن الكلاب حددت عدداً من الأشخاص، وكانت نتيجة اختبارهم بمسحة الأنف سلبية، لكن بعد أيام ظهرت عليهم أعراض المرض.

وتعتقد الدكتورة أن تجربة نشر الكلاب المدربة للكشف عن «كوفيد-19» للمساعدة في مكافحة الجائحة، أثبتت أن الكلاب قد تكون قادرة على شم الفيروس في المراحل الأولى من الإصابة.

وقال جيمس لوجان، من مدرسة لندن للصحة والطب الاستوائي لصحيفة «ذا تايمز»، إن «معظم الأمراض لها رائحة»، مشيراً إلى أن الطريقة التي يستجيب بها الجسم وكيفية تغيير التمثل الغذائي تؤدي لانبعاث رائحة مميزة قبل ظهور أعراض المرض.

من جانبها، أوضحت الدكتورة آنا أن الباحثين يعملون على تطوير آلات لمحاكاة القدرة الفائقة على الشم لتقليد الغدد الشمية لدى الكلاب في الكشف عن رائحة المرض.