الجمعة - 04 ديسمبر 2020
الجمعة - 04 ديسمبر 2020

قصة سيدة المطر التي بحثت عنها الحكومة وتدخل من ياسمين صبري

صورة سيدة تتكئ على رصيف وأمامها بعض أكياس «الترمس»، متحدية الأمطار التي تهطل من حولها بغزارة، هكذا خطفت نعمات عبدالحميد سيدة المطر، انتباه الحكومة المصرية وشغلت بال مواقع التواصل الاجتماعي وحركت مشاعر الفنانة ياسمين صبري.

من هي سيدة المطر؟

في نحو الساعة الخامسة مساء أمس الجمعة، انتشرت صورة السيدة نعمات عبدالحميد التي التقطها أحد المارة، وهي جالسة على رصيف أحد شوارع القاهرة، تبيع الترمس وسط سقوط الأمطار، حتى تحصل على بعض النقود البسيطة التي تعود بها لأسرتها.

بعد أقل من ساعة، أصبحت سيدة المطر أو بائعة الترمس، حديث الشارع المصري بعدما جذبت تعاطف المصريين وبحثوا عنها لمساعدتها، حتى وصل الأمر إلى الحكومة المصرية التي فتحت أبوابها للسيدة نعمات.

سيدة المطر

وزارة التضامن الاجتماعي تكشف قصة سيدة المطر للمصريين

وسط مناشدات من هاني يونس المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء ومنظمات خيرية كثيرة، تمكنت مؤسسة صناع الخير، من الوصول إلى السيدة، وفتح أبواب الخير لها، والكشف عن هويتها وقصتها للمصريين.

استطاع فريق «أطفال وكبار بلا مأوى» التابع لوزارة التضامن الاجتماعي المصرية، التحقيق من هوية السيدة وكشف ظروفها الحياتية الصعبة، وتبين أن نعمات عبدالحميد أو سيدة المطر من محافظة بني سويف وتبلغ من العمر 63 عاماً، وهي منفصلة عن زوجها منذ 45 عاماً، وأنجبت منه طفلاً، ثم توجهت إلى القاهرة منذ 25 عاماً مع زوجها الثاني ابن عمها، للعمل في حراسة أحد العقارات تحت الإنشاء.

وبسبب الظروف الصعبة التي تمر بها السيدة، قررت أن تخرج لبيع الترمس في شوارع القاهرة، لسد احتياجات أسرتها وتكاليف الدواء، حيث يعاني زوجها من مرض الكلى، فيما تعاني هي من أمراض الضغط والسكري وضيق التنفس.

سيدة المطر

بعدما رفضت نعمات عبدالحميد، عرض إيداعها في إحدى دور الإيواء لحين تحديد احتياجاتها واستكمال ملفها، طلبت من وزارة التضامن الاجتماعي، توفير مكان للإقامة بدلاً من الحجرة التي تمكث بها، ومشروع صغير للكسب منه فقط.

وعلى الفور، تواصلت وزارة التضامن الاجتماعي مع محافظة الجيزة، لتوفير وحدة سكنية إيجار جديد للأسرة وتقديم كافة المساعدات العاجلة للسيدة، لمواجهة أعباء المعيشة، بالإضافة إلى تحويل ملفها الطبي إلى وزارة الصحة، لمتابعة حالتها الصحية.

تدخل سريع من ياسمين صبري

تفاجأ رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بتصرف سريع من الفنانة المصرية ياسمين صبري، بإعلان تقديم المساعدة لسيدة المطر وتقديم كل الدعم المادي لها، كتبت صبري عبر حسابها بموقع تويتر قائلة: «أنا دائماً بحاول أشوف الجزء الإيجابي في كل سوء تفاهم، أنا سعيدة إني اتعرفت على الحاجة نعمات عبدالحميد #سيدة_المطر من سوشيال ميديا».

وتابعت الفنانة المصرية: «وتواصلت مع الحاجة نعمات والحاج علي زوجها، ويشرفني إني ألبي كل طلبات الحاجة نعمات وأسرتها، كل حاجة وحشة بيطلع منها حاجة حلوة».

#بلا_حدود