الجمعة - 05 مارس 2021
Header Logo
الجمعة - 05 مارس 2021
No Image Info

«إرثي» يحاور مصممين عالميين حول مستقبل الحرف التقليدية

كشف مجلس إرثي للحرف المعاصرة، التابع لمؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، عن أبرز الجهود والفعاليات التي نظمها خلال ديسمبر الماضي، للتعريف برؤيته تجاه تمكين المرأة الحرفية في الإمارات، وتقديم نتاج الحرف التقليدية المحلية إلى العالم.



No Image Info



وعقد المجلس سلسلة جلسات واتفاقيات تعاون مع اثنتين من كبرى منصات التصميم في العالم، تجسدت في منصة ومجلة «ديزين» وشركة «ديزاين ميامي» للتصميم العالمية.



No Image Info



وحول الجهود التي قدّمها المجلس، قالت مديرة مؤسسة نماء، ريم بنت كرم: «تبرز أهمية الشراكات الاستراتيجية مع المؤسسات الثقافيّة والفنيّة العالمية في دورها المحوري بدعم قطاع الحرف وتطويره في الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا، وذلك نظراً لما تقدمه من فرص مهمة لاستكشاف آفاق جديدة لتعزيز قطاع الحرف اليدوية الإماراتية الأصيلة».

No Image Info



وأضافت: «تسهم هذه الشراكات في توفير بيئة محفزة للإبداع والابتكار في مجال التصميم، وذلك تماشياً مع رؤية المجلس وأهدافه الرامية إلى تمكين النساء العاملات في مجال الحرف على تطوير مهاراتهن وإيجاد أسواق جديدة لمنتجاتهن».



No Image Info



وتضمن تعاون المجلس مع منصة ومجلة «ديزين»، عرض منتجاته المبتكرة التي جمعت بين الحرف الإماراتية التقليدية مثل التلي والسفيفة وعدد من الحرف العالمية، وذلك عبر الموقع الإلكتروني للمجلة الذي يستقطب أكثر من 3 ملايين زائر شهرياً من جميع أنحاء العالم



ونظم المجلس على منصة «ديزين» جلسة حوارية افتراضية بعنوان «دور التصميم المعاصر في حماية الحرف المحلية وتمكين الحرفيات»، وأدارها رئيس تحرير «ديزين» ماركوس فيرز، حيث قدّم المجلس تجربته الثرية في دعم وتمكين الحرفيات الإماراتيات اجتماعياً ومهنياً.

#بلا_حدود