الجمعة - 05 مارس 2021
Header Logo
الجمعة - 05 مارس 2021

راشد الفارس: البصمة الخاصة ودروس الكبار طريق نجاح المواهب الشابة

يرى فارس الأغنية السعودية الفنان راشد الفارس، أن الفرص أصبحت متاحة بشكل أكبر للشباب السعودي في الطرب والفن والإبداع عموماً، حيث لا ينقصهم للنجاح والتميز سوى التركيز في الفن وما يقدمونه من أعمال غنائية، والتمسك ببصمة خاصة ومختلفة لأنفسهم كفنانين وسط المطربين المتواجدين على الساحة الغنائية، فضلاً عن الاستفادة من خبرات ودروس الفنانين المخضرمين، ومن سبقوهم في درب الفن عموماً.

وأكد الفارس في حواره مع «الرؤية» أنه شخص انتقائي جداً في أعماله الفنية، إذ يهتم ويحرص للغاية على تقديم أغنيات ترتقي بذائقة المستمع.

وأشار إلى أن ما تشهده السعودية يعد طفرة فنية غير مسبوقة، ولا سيما فيما يتعلق بالاهتمام بأدق التفاصيل، وتنظيم هذ الكم الهائل من المواسم الترفيهية والحفلات التي تجذب جميع فئات المجتمع بالمملكة، ما يمثل قيمة إضافية للتراث الثقافي والفني السعودي الذي يحمل ثراء كبيراً.


ما رأيك في الطفرة الفنية ومواسم المملكة؟

حقيقة ما يحدث في السعودية يعتبر طفرة فنية غير مسبوقة، ولا سيما فيما يتعلق بالاهتمام بأدق التفاصيل، وتنظيم هذ الكم الهائل من المواسم الترفيهية والحفلات التي تجذب جميع فئات المجتمع في كافة أنحاء المملكة، وتمثل قيمة إضافية للتراث الثقافي والفني السعودي الذي يحمل ثراء كبيراً. وأعتقد أن هذا يستحق من الجميع وقفة شكر وعرفان لكل من أسهم فيها، ومن أهم المؤثرين وصانعي هذا الإبداع والإنجاز رئيس الهيئة العامة للترفيه المستشار تركي آل الشيخ بتوجيه من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ورؤيته لمستقبل الوطن في 2030..

من وجهة نظرك.. ما الذي ينقص المطربين الشباب لتحقيق نجاحات كبيرة في عالم الطرب؟

لا شك أنه وفي الوقت الحالي الفرص أصبحت متاحة بشكل أكبر لفئة الشباب في الطرب والفن والإبداع عمومًا، ومن وجهة نظري لا ينقصهم سوى التركيز في الفن وما يقدمونه من أعمال غنائية، ورسم صورة خاصة ومختلفة لأنفسهم كفنانين وسط المطربين المتواجدين على الساحة الغنائية، واستخلاص دروس المخضرمين والكبار، والاستمرارية في تقديم أعمال جديدة ومختلفة عن غيرهم، مثلما فعلت وكل جيلنا، فقد سرنا على خطى الأساتذة ثم اجتهدنا وعملنا على أنفسنا كثيراً وعلى مدار سنوات حتى نصنع بصمة خاصة لأنفسنا وفق هدف وطموح محدد.

كيف تختار أعمالك الفنية؟

بشكل عام، أنا شخص انتقائي جداً في أعمالي الفنية، واهتم وأحرص للغاية على تقديم أغنيات ترتقي بذائقة المستمع.

وما جديدك الفني؟

قريباً سأنتهي من تسجيل ألبومي الغنائي الجديد، وسيتم طرحه خلال الفترة المقبلة، ويشهد تعاونات مميزة مع مجموعة كبيرة من أشهر الشعراء والملحنين والموزعين في السعودية والخليج والعالم العربي. وهناك أعمال غنائية ستصدر قريباً بإذن الله، وجار العمل عليها والتجهيز لتنفيذها خلال هذه الفترة، ومنها أغنية «حنا سعوديين» بمشاركة الفنان رابح صقر، وهي من ألحان سهم، وكلمات عبدالمجيد الذيابي، وتوزيع بشار سلطان، ومكس جاسم محمد، وصدرت احتفاء بالموروث الشعبي المتعلق بهواية الصيد بالصقور، وقرب انطلاق مهرجان «الملك عبدالعزيز للصقور3» الذي ينظمه نادي الصقور السعودي بالرياض.

وماذا عن أغنياتك الوطنية؟

افتخر كثيراً بالغناء والمشاركة في الأعمال الغنائية الوطنية، والمناسبات مثل ذكرى اليوم الوطني للمملكة، هذه المناسبة الغالية على قلب كل سعودي وسعودية.

وما رأيك بخوض المطربين تجربة التمثيل؟

من وجهة نظري، فإن كل شخص وليس المطرب فقط، يخوض أي مجال جديد أو تجربة مختلفة بالتأكيد سوف يبذل جهوداً مضاعفة وسيطالب بمثابرة مضاعفة، حتي يتمكن من توصيل أفضل ما عنده للناس، ومما لا شك فيه أن كل مطرب أو مطربة خاضوا مجال التمثيل بالتأكيد استغرق ذلك منهم وقتاً اطول، وجهداً مضاعفاً من العمل المتواصل حتى يمتعوا الجمهور.
#بلا_حدود