الاثنين - 01 مارس 2021
Header Logo
الاثنين - 01 مارس 2021
No Image Info

محمد صيدم يبتكر ميدالية «كورونا» لتطبيق التباعد الجسدي

أفكار وتصورات تحتل ذهن الشاب الفلسطيني محمد صيدم في تسخير تخصصه الجامعي، من خلال ملامسة واقع المجتمع والعمل على ابتكار أجهزة وأدوات تساعد الآخرين في مهامهم اليومية، وبالتزامن مع جائحة كورونا ابتكر ميدالية كورونا التي يطبق من خلالها التباعد الجسدي.



No Image Info



صيدم يبلغ من العمر 26 عاماً، ويعمل مهندس ميكاترونيكس، خرج في أحد الأيام برفقه صديقه ليصادفه تجمع من المواطنين في محيط صراف آلي لتلقي رواتبهم، ما دفعه إلى التفكير في طريقة لتحقيق التباعد.

وقال محمد صيدم: «كانت الفكرة الأولى أن أقوم بابتكار جهاز يحقق عنصر التباعد من خلال مجسات إلكترونية توضع في قميص أو بلوزة يرتديها الشخص، ولكن عقب دراسة الأمر، تبين عدم قدرة الشخص على ارتداء البلوزة بشكل مستمر، لتتحول الفكرة إلى ميدالية».



No Image Info



وتابع: «بدأت في تنفيذ الفكرة التي أطمح من خلالها إلى تكريس مفهوم التباعد بين الأفراد أثناء وجودهم داخل المحال التجارية والأسواق والأماكن العامة، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا».

وحاول صيدم الحفاظ على جعل الميدالية بوزن خفيف لكي لا تكون ثقيلة على مستخدمها، إضافة إلى شكلها البسيط، وفي المقابل ما زالت محاولاته مستمرة في تطوير الميدالية لإضافة خواص جديدة عليها.

#بلا_حدود