السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
No Image Info

حماة غاضبة تلقن زوج ابنتها علقة ساخنة في تايلاند



اقتحمت امرأة تايلاندية حفل عرس واعتدت على العريس بالضرب، وفضحته بعد أن كشفت أنه ما زال متزوجاً من ابنتها، ما يعرضه للسجن.



No Image Info



الحماة الغاضبة لم تتورع عن ضرب العريس على رأسه وهو جالس بجوار عروسه يستكمل مراسم الزواج أمام الكهنة وأفراد أسرته وأصدقائه في مقاطعة تشاي نات بتايلاند.



No Image Info



الطريف أن العروس الشابة لم يرمش لها جفن، وكان يبدو أنها تعرف أنه متزوج، وجلست هادئة، بينما واصل الكهنة، بعد تردد، ترديد النصوص والتهاني لمباركة الزواج.



No Image Info



وزعمت نيبابان بوتشبين (33 سنة) أن زوجها الضابط سارونيو موكيو (34 سنة) كان على علاقة حب مع أخرى منذ أكثر من عام، وفقاً لما نشرته صحيفة ذا صن.



No Image Info



وأوضحت الزوجة البائسة أنها لم تشأ فضح الزوج حرصاً على ابنتيهما، على أمل أن يكون الأمر مجرد نزوة وتنتهي.



No Image Info



ولكن صبر الزوجة نفد بعد أن تسربت إليها معلومات مؤكدة أن زوجها سيتزوج حبيبته في حفل زفاف فاخر.



No Image Info



وتقول مصادر الشرطة إن العريس الذي يقترن بزوجتين حالياً يواجه السجن لمدة 30 يوماً بتهمة «الاحتفاظ بعشيقته أثناء توليه مناصب عامة»، وهو قانون تايلاندي غامض يحظر على أي مسؤول القيام بعلاقة حب خارج إطار الزواج.



واستعانت الزوجة بـ«صديق» هي أمها واقتحمت الاثنتان حفل الزفاف وتوجهت الأم إلى العريس المسكين لتفسد عليه ليلة العمر، وتوجه له وابلاً من السباب، وتضربه بلا هوادة.

#بلا_حدود