الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021

بالفيديو.. كيميائي يحول شوارع الإسماعيلية إلى ساحة لممارسة «البوت كامب»



خرج مدرب اللياقة الفنية محمود هلال من أسرة رياضية، حيث وجد والده يمارس الرياضة في الأماكن المفتوحة ويحفز أبناءه على ممارستها، فنشأ على حب الرياضة وكان شغفه الأول ممارسة الرياضات والتمارين المُختلفة كالتجديف وكرة القدم والسباحة وألعاب القوى.

No Image Info



استمر على هذا المنوال طول فترات فراغه وتخرجه من الجامعة، حيث درس العلوم وعمل في مجال الكيمياء إلا أن ذلك لم يُثنه عن الاستمرار في مجال شغفه في ممارسة الرياضة بكل أشكالها، ثم انطلق لفترة أرحب وهي تنفيذ فكرة "البوت كامب" للمرة الأولى بمدينة الإسماعيلية المصرية.

No Image Info



ويقول لـ«لرؤية»: لم أكن أمارس الرياضة فحسب، لكن كنت أقرأ الكثير عنها لكي أمارسها على أساس علمي، وبعد تخرجي من كلية العلوم عملت في مجال الأدوية، وحدث أن قدر الله أن أصاب في حادث، ظننت أن الحياة توقفت فعملت في عدة مهن مع استمراري على ممارسة الرياضة وأردت تطوير ممارستي لها فحصلت على عدة "كورسات" عن التدريب وعن اللياقة البدنية، وكان لها تأثير أكبر، حيث أعطتني دفعة قوية للتفكير في فكرة البوت كامب على أساس علمي.



ويُتابع: بدأت داخل الصالات الرياضية بدروس «فيتنس» وكان الإقبال كبيراً، ومن هنا بدأت فكرة ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، وما زلت في محاولة دائمة في الحصول على «كورسات» عن تلك الفكرة، وتطبيق فكرة «البوت كامب».

رياضة الـ«بوت كامب» عبارة عن تمارين مستوحاة من التدريبات العسكرية، ومصمّمة لبناء القوة واللياقة ولخسارة الوزن.



وتشمل الـ«بوت كامب» تدريبات عالية الكثافة لإنقاص الوزن وزيادة قوة الجسم من قبل مدرب متخصص على أن تكون جميعها في الهواء الطلق، وهي مستوحاه من التدريبات العسكرية وتشمل رياضات مختلفة كالعدو ورفع الأثقال واليوغا، وفي العادة يتم التدريب من قِبل المدرب الشخصي في مجموعات وهو ما يُعزز التآلف والتأخي وتنمية الروح الجماعية والتفاعل الاجتماعي بين المُتدربين.



ويقول رمضان: يحتاج التدريب من المُدرب أن يكون على قدر كافٍ من الثقة لكي يستطيع إدارة مُساعديه لتنفيذ التدريبات دون أي إصابات أو أخطاء قد تلحق بالمُتدربين، ونحن نعمل في أماكن مفتوحة بدعم من مؤسسة هيئة قناة السويس التي تدعم فكرتي وقدمت ليّ مكاناً مفتوحاً تفعيلاً لفكرة «الرياضة للجميع».



تُقدم تدريبات الـ«بوت كامب» عدداً من الفوائد الصحية والذهنية للمتدرّب بالجمع بين التمارين الهوائية واللاهوائية لتحقيق أقصى استعادة لصحة الجسم وتشمل حرق السعرات الحرارية، وزيادة القوة، وتعزيز الثقة وتنسيق الجسم، وزيادة الطاقة، وتغيير نمط الحياة خصوصاً في ظل جائحة كورونا.



ويردف رمضان: الرياضة مهمة جداً خصوصاً في الأماكن المفتوحة لأنها تُزيد كمية الأكسجين في الدورة الدموية وتحسنها، مع تقليل التوتر والاكتئاب والقلق وتُحسن النفسية مقارنة بالأماكن المغلقة، ويفضل التمرين في الأماكن المفتوحة في ظل كيوفيد 19، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة لتحسن المزاج والتخلص من الوزن الزائد كع تغيير نمط اليوم.





#بلا_حدود