الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
الأربعاء - 01 ديسمبر 2021

تويتر يعيد صورة عائلية عمرها 57 عاماً لأصحابها

تمكنت امرأة من نيويورك من إعادة صورة عائلية عمرها أكثر من نصف قرن من الزمان إلى أصحابها، بفضل تأثير وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت فكتوريا جونسون إنها عثرت على الصورة في كتاب اشترته من مكتبة «ذا ستاندارد» للكتب المستعملة في مانهاتن قبل حوالي 15 عاماً، وقررت أخيراً البحث عن العائلة المكونة من أربعة أفراد، والتي التقطت الصورة قبل عقود من حفظها بين صفحات كتاب.

وبعد 48 ساعة فقط من نشرها للصورة على تويتر، تلقت جونسون اتصالاً من فتاة تدعى كارول هوديت قالت إن الرجل الذي يظهر في الصورة هو عمها شيلدون، وتمكنت من مساعدة جونسون على الاتصال بالسيدة فالفيري سودوث من تكساس، والتي أكدت أنها الفتاة الصغرى في الصورة.

وقالت سودوث لشبكة ABC الإخبارية إن الصورة التقطت في العام 1964 بعدما توفي والدها وتزوجت والدتها من شيلدون سودوث الذي التقت به في الكنيسة.

وأضافت سودوث المقيمة بمدينة ريتشاردسون في ولاية تكساس، إن الصورة كانت هي الأولى للعائلة الجديدة، وأنها كانت سعيدة للغاية لحصولها على أب جديد.