الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022

تعرف على هند صاحبة الهمة التي دعت السيسي لحضور حفل زفافها

هند الهادي فتاة مصرية من أصحاب الهمم، فقدت إحدى قدميها في الثامنة إثر حادث أليم تعرضت له، كان رد فعل الأسرة خوفاً شديداً عليها حتى منعوها من استكمال دراستها وأجبروها على الالتحاق بالتعليم الفني، بحجة أنها لن تستطيع أن تتعامل مع أحد.





كانت كلمات بعض أفراد الأسرة قاسية على نفس الفتاة الصغيرة، إلا أنها قررت عدم السقوط في بئر قسوة تلك الكلمات وقررت بمساعدة والدتها الالتحاق بالتعليم الثانوي جنباً إلى جنب مع دراستها في التعليم الفني وأخفت ذلك عن الجميع ما عدا والدتها، حتى توفيت الأم فكان الانهيار الكبير في مشوارها، لكنها وهي الفتاة التي كان التفوق والإصرار سر نجاحها لم تستسلم وهذه المرة بدعم كبير من والدها الذي تفهم طموحها.



مؤخراً انتشرت صور هند على وسائل التواصل الاجتماعي وكان طلبها أن يحضر الرئيس عبدالفتاح السيسي حفل زفافها المُنتظر أن تُقيمه في مدينة العاشر من رمضان التابعة لمُحافظة الشرقية المصرية في 15 مايو المقبل، وكانت المفاجأة تفاعل مؤسسة الرئاسة المصرية مع طلب هند وتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بمُقابلتها لوزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج والتي وعدتها بتوفير طرف صناعي هدية من الرئيس كما تقرر مقابلة لها مع السيدة انتصار السيسي خلال شهر مارس الجاري.



وتقول هند لـ«الرؤية»: «كانت أمنيتي أن أُقابل الرئيس السيسي وكتبت ذلك على حسابي بـ«فيسبوك» فجاءتني تعليقات سلبية من عينة «أنتِ مين عشان الرئيس يحضر فرحك»، لكن الرئيس أكد بتفاعله مع منشوري أنه أب للجميع خصوصاً أصحاب الهمم، ووجه بمقابلتي بالسيدة وزيرة التضامن الاجتماعي، ووجه أيضاً بتنفيذ طرف صناعي لي أعلى فئة كهدية من الرئيس بمناسبة زفافي، وبالفعل قمت بعمل المقاسات اللازمة وسأستلمه قريباً».





وتُضيف «لا أعرف حتى الآن إن كان الرئيس سيحضر فرحي، لم أُبلغ رسمياً بالأمر لكن لدي أمل كبير حتى بصورة في فرحي مع سيادة الرئيس هو حلمي بعد أن حققت العديد من الإنجازات الرياضية والدراسية أيضاً».



لم تخضع هند للتنمر ومحاولات إثنائها عن استكمال مسيرتها الرياضية والعلمية، فهي بطلة منتخب مصر للكرة الطائرة جلوس، وحققت ما يزيد على 20 بطولة في ألعاب القوى رمح وقرص وتعتبر أول فتاة تلعب «وثب عالٍ» بساق واحدة في مصر، كما أتمت دراستها في كلية دار العلوم جامعة المنيا وتقوم حالياً بتحضير الماجستير.





وعن «الفوتوسيشن» التي انتشرت لها على «السوشيال ميديا» تقول «كنت أريد إيصال رسالة للناس أن «العكاز» ليس إعاقة هو منحة من الله لأنه يعلم أنني «أد التحدي».