الثلاثاء - 13 أبريل 2021
الثلاثاء - 13 أبريل 2021
No Image Info

«هلا بالصين» تطلق حملة تبادل ثقافي بين الإمارات وبكين

أطلقت مبادرة «هلا بالصين»، أوّل حملة من نوعِها تُركِّز على التّبادل الثّقافي بشكلٍ خاص واستمرار ترسيخ العلاقات بين الإمارات والصين، وذلك بالشّراكة مع مكتب الهوية الإعلامية لدولة الإمارات ووزارة الثقافة والسّياحة الصّينيةوقنصلية الجمهورية الشّعبية الصّينية.

وستنظم الحملة 4 معارض رئيسية للتّبادل الثقافي، 2 منها تحت فكرة ومسمّى «الإمارات بعيون صينية» و2 تحت فكرة ومسمّى «الصين بعيون إماراتيّة».



No Image Info



وسينطلق أول حدث من هذه المجموعة من المعارض بعنوان «صور في الإمارات»، وسيضم 50 إلى 100 صورة تعرِض أشكالاً مختلفة من المواد الثّقافية بما فيها الشّعر والفنون. وقد تم التقاط صور هذا المعرض خلال جولة تصوير في بعضٍ من المواقع المميزة وغير المعروفة في الإمارات شارك فيها مصورون محترفون وعارضو أزياء ومؤثرو وسائل تواصل اجتماعي.

أمّا المعرض الثّاني فسيعزّز فكرة «الصين بعيون إماراتية» ويكشِف عن مجموعة من الصور التقطَها مصوّرون إماراتيّون في وجهات غير مألوفة ومميزة داخل مناطق هانغتشو وتشنغدو ومدن رئيسية أيضاً بما فيها بكين وشنغهاي وغوانزو وشنتشن.



No Image Info



وستتوفر الصور المعروضة بصيغة رقمية على موقع إلكتروني مخصص سيتم إطلاقه بالتعاون مع موقع Fengniao، المنصة الإعلامية الأكثر رواجاً للمهتمين والعاملين في قطاع التصوير والذي يستقطب 8 ملايين زيارة يومياً.



No Image Info



وبهذه المناسبة، قال الشيخ ماجد المعلا، رئيس مجلس إدارة «هلا بالصين»: «لعبت هلا بالصين في السنوات الأخيرة دوراً أساسياً في خلق فرصٍ للتبادل الاقتصادي والثقافي لكل من الإمارات والصّين. وفي ظلّ التحولات التي نشهدها اليوم تبرز أهمية التّلاحم والتعاون لحياة أفضل، ونجدِّد اليوم التزامَنا بتحقيق رؤيتنا المشتركة من خلال حملتِنا الجديدة هذه.



No Image Info



وتابع: وجب التذكير بأن العلاقة التي تجمعنا هي في تطور مستمر، ومنفتحة على المساعي الجديدة وفرص السوق.ويشكّل هذا التفاهم المتبادل أسساً سانحة للبلدين لتسليط الضوء على البنية التحتية المتقدمة التي يتمتع كلاهما بها وفرصة لمشاركة الخبرات العالمية المستوى مع الجيل الجديد من قادة الأعمال ومستكشفي العالم».



No Image Info



وكانت مبادرة «هلا بالصين» قد استضافت نسختيْن من معرض «دبي بعيون صينية» في كلٍ من مدينتي نينغبو وهانغتشو الواقعتين في مقاطعة جيجيانغ الصّينية في عامَي 2018 و2019. وضمّت معارض التصوير الفوتوغرافي التي استمرت على مدار 16 يوماً، 170 صورة فريدة لإمارة دبي وأسلوب حياتها الراقي وأجوائها الثقافية المتعددة، حيث قام مصورون صينيون مقيمون في الإمارات بالتقاط هذه الصور ليعطوا نظرة غير مسبوقة عن المدينة.



No Image Info



والتزاماً منها بتعزيز الفرص للأفراد والشركات في قطاع التصوير الفوتوغرافي وتصوير الفيديوهات، وقعّت مبادرة «هلا بالصين» 3 اتفاقيات، أوّلها شراكة مع P&V الصّينية هدفُها تأسيس منصة لتبادل الأفكار بين المصورين وصنّاع الأفلام في الإمارات والصّين. أما الاتفاقية الثانية فكانت مع شركة UShine المتخصّصة في الشبكات المتعددة القنوات، وتهدف إلى تأسيس حاضنة للمؤثرين في قطاع الإعلام الرقمي في المنطقة بالتعاون مع موقع تيك توك.



No Image Info



وأبرمت «هلا بالصين» اتفاقية ثالثة مع شركة «تشي» للفعاليات الخاصة والتي أسستها 3 سيدات إماراتيات، وتتمثل رؤيتها في تقديم الصّين وثقافتها وشعبها من خلال الأنشطة المنسَّقة التي تمنح شعب وسكّان الإمارات فرصة للانغماس في الثقافة الصّينية وتعزيز التفاهم المتبادل.

#بلا_حدود