الاحد - 05 ديسمبر 2021
الاحد - 05 ديسمبر 2021

«قاهروية».. مبادرة «سامية» لإعادة استكشاف وسط العاصمة المصرية

معمار المباني الساحر لوسط القاهرة قد يبهرنا عندما ننظر إليه من بعيد، لكن عند الاقتراب أكثر سترى تفاصيل لم ترها من قبل، زخارف معمارية لأنماط مختلفة من العمارة مرّت على وسط القاهرة، أماكن تصوير الأفلام التي ربما يرغب كثيرون في رؤيتها عن بُعد، أماكن ساحرة تكتشفها لأول مرة إن قررت دراسة وسط القاهرة بصرياً وليس مجرد المرور بها بشكل يومي أو في زيارة خاطفة.



وسط القاهرة المبهر بمثابة «النداهة» التي أسرت الشابة المصرية سامية الخضري عندما قررت التعمق في جماليات وسط القاهرة بكل أحيائها لتستكشف سحر وعبق تاريخها، وتتجول في أماكن ربما لم يعرفها كثيرون رغم اعتقادهم بمعرفة وسط البلد.



بعد عدة جولات لها داخل وسط القاهرة، قررت سامية نقل ما رأته لآخرين فأسست مبادرتها «قاهروية» لكل عشاق القاهرة لاستكشافها من جديد ولنقل خبرتها البصرية والأماكن التي اكتشفتها لمن يرغب، وتدرب نفسها جيداً على فنون الحكي، كي تستطيع إيصال معلوماتها للمنضمين إليها والتي تفضّل أن يكونوا بأعداد قليلة كي يتثنى للجميع عرض وجهات نظرهم ومناقشة ما يرونه، وبالتالي ملاحظة التفاصيل في مباني وأجواء القاهرة العريقة.





وتقول سامية لـ«الرؤية»: «أحاول نقل الناس للقاهرة بتفاصيلها وفنونها البصرية أفلامها أزقتها حواريها أماكن مجهولة بالنسبة لهم، موسيقاها ونجومها، وأماكن تصوير الأفلام التي طالما أبهرتنا على الشاشة.»



وتضيف: «ننظم في قاهروية إيفنتات مختلفة لاستكشاف القاهرة آخرها مثلاً كوزمس، وهو فاعلية نحاول من خلالها إلقاء الضوء على بعض الأماكن التي تم تصوير بعض الأفلام المعروفة كعمارة يعقوبيان وبنات وسط البلد مثلاً من الأفلام الحديثة، أو زيارة لعمارة إيموبيليا كأحد أهم العقارات المهمة في منطقة وسط البلد والتي شهدت تصوير عدد كبير من أفلام الزمن الجميل، وبخلاف كوزمس، نظمنا على مدار عامين 14 جولة مختلفة لاكتشاف الإرث البصري والحركي والسمعي للقاهرة».





أكثر ما يسعد سامية هو اختلاف وجهة نظر من يصاحبونها في جولاتها عن القاهرة بعد مصاحبتهم لها، تكون سعيدة باكتشافهم القاهرة التي كانوا يظنون عمق معرفتهم بها.



وتقول عن ذلك: «البعض يكتشف القاهرة من جديد، وهذا أكثر ما يُسعدني، اكتشافهم لشغفهم أيضاً بالتصوير الفوتوغرافي أو بالحرف التراثية أو الرسم والفنون التشكيلية».