الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
صابر الرباعي في افتتاح المهرجان

صابر الرباعي في افتتاح المهرجان

بعد 12 عاماً من الغياب.. تونس تعيد الحياة إلى شريان الأغنية المحلية

بعد 12 عاماً من التوقف، أحيت وزارة الشؤون الثقافية في تونس مهرجان الأغنية التونسية، والذي افتتحه وزير السياحة والشؤون الثقافية بالنيابة الحبيب بن عمار بمشاركة 123 مطرباً في المسابقة الرسمية مع مجموعة من الضيوف من نجوم الأغنية التونسية مثل لطفي بوشناق وصابر الرباعي ويسرى المحنوش وفؤاد بالشيخ وعماد عزيز وصلاح مصباح ونجمة الستينيات سلاف.

المهرجان افتتحه النجم التونسي صابر الرباعي في حفل قدم فيه مجموعة من أغانيه منها صرخة المتوجة في نسخة 1996 من المهرجان، كما غنى لرواد الأغنية التونسية مثل الهادي الجويني وصليحة.

كما غنت نجمة الستينيات سلاف التونسية مجموعة من أشهر أغانيها، في حين غنى الفنان صلاح مصباح من نجوم الثمانينيات في السهرة الثانية وسيكون مسك الختام مع النجم لطفي بوشناق مساء غد الجمعة.

صلاح مصباح نجم الثمانينيات



وفي كل سهرة من سهرات المهرجان يقدم عدد من المطربين الجدد أعمالاً جديدة في مجموعة من المسابقات وهي مسابقة الأغاني الوترية ومسابقة الإبداع الحر ومسابقة منور صمادح (من شعراء الحركة الوطنية وبداية الاستقلال اختلف مع الزعيم بورقيبة وأصيب بمرض نفسي قبل وفاته) الأغنية الملتزمة ومسابقة الكليب.

عودة الروح لمهرجان الأغنية كانت حديث الشارع الثقافي.

وقال النجم صابر الرباعي لـ«الرؤية»: إنه سعيد جداً بعودة المهرجان الذي شهد انطلاقته الكبرى بعد تتويجه في أغنية صرخة التي تمثل محطة فاصلة في مسيرتي الفنية والموسيقية.

وأشار الرباعي إلى أنه لا يمكن أن ينسى مهرجان الأغنية التونسية الذي كان وراء بروز اسمه في تونس ومنها في العالم العربي.

سلاف نجمة الستينيات



ومن جانبه، قال الشاعر حاتم القيزاني عضو الهيئة المنظمة للمهرجان، إن عودة المهرجان في زمن كورونا تمثل حدثاً في حد ذاته، وأضاف لـ«الرؤية»: نحن سعداء بتحقيق هذا الإنجاز الذي كان يفترض أن يكون العام الماضي لكن ظروف الحجر الصحي حتمت الإلغاء واليوم نرى عودة المهرجان حقيقة.

واعتبرت الفنانة عضوة لجنة التحكيم زهرة لجنف أن عودة المهرجان بعد 12عاماً من الغياب يمثل مكسباً كبيراً، خاصة أنه​ يتزامن مع كورونا وتحديات مواجهتها، حسب تعبيرها لـ«الرؤية».

#بلا_حدود