الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021
No Image Info

أرانب تقود لاكتشافات أثرية مهمة في ويلز

ساعدت مجموعة من الأرانب البرية في جزيرة قبالة سواحل ويلز، في تحقيق اكتشافات أثرية ثمينة هي الأولى من نوعها في المنطقة.



No Image Info



وقادت حفر الأرانب لظهور قطعتين أثريتين إحداهما من العصر الحجري يعود تاريخها إلى 9000 عام، والأخرى من العصر البرونزي يبلغ عمرها نحو 3750 عاماً، بحسب صندوق الحياة البرية في جنوب وغرب ويلز.

وذكر موقع «لايف ساينس» العلمي أن علماء الآثار اكتشفوا قطعاً أثرية مماثلة في مناطق البر الرئيسي للملكة المتحدة، لكن الاكتشافات الأخيرة هي الأولى من نوعها في جزيرة سكوكهولم، وتشير إلى أن البشر عاشوا هناك أو زاروا المنطقة قبل آلاف السنين.



No Image Info



وتقع الجزيرة على بُعد حوالي ميلين قبالة ساحل مقاطعة بيمبروكشاير، وهي تشتهر بعشرات الآلاف من الطيور المهاجرة التي تعشش في أراضيها في فصلي الربيع والصيف، كما أن جمال مناظرها الطبيعية وتنوع الحياة البرية فيها أكسبها لقب «جزيرة الأحلام».

وبحسب صندوق الحياة البرية في جنوب وغرب ويلز، فقد أصبحت الجزيرة مزرعة للأرانب منذ 200 عام، ويبدو أن أحفاد هذه الأرانب أرادت أن يكون لها دور في الوصول لآخر الاكتشافات الأثرية في المنطقة.

#بلا_حدود