الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021

أمهات أطفال موكب المومياوات يحتفلن بهم على السوشيال ميديا

بملامح مصرية صميمة، وبسماره الذي يؤكد مصريته الخالصة وبُمنتهى الفخر بحضارته المصرية التي قد لا يعرف عنها الكثير، كان الطفل المصري ياسين بحر (8 سنوات) ولمدة 3 أيام كاملة قبل انطلاق حفل موكب المومياوات الملكية لا يمل من الذهاب في رحلة يومية مع والدته لبروفات الحفل، الذي أشاد به العالم.



تدريبات مُستمرة وتمرين للأطفال المُشاركين كان يستمر لساعات طويلة منذ منتصف الليل وحتى الفجر، شارك فيها ياسين وشقيقته يارا، انبهر بالعرض رغم سنه الصغيرة، خصوصاً أنه شاهد الحفل «لايف».





وتقول أميرة أيمن والدة ياسين لـ«الرؤية»: «ابني في الأساس موديل إعلانات وشارك في عدد من الإعلانات المعروفة، وعن طريق أحد مكاتب الكاستينج شاركنا في الحفل، وكان ياسين متفاعلاً ومبهوراً جداً بالبروفات والمُشاركة، كنت شايفة أنه حدث تاريخي ومهم لازم نشارك فيه.. عشان كده ما سألتش عن المقابل المادي للمُشاركة، هو حدث وطني وفخر لكل طفل مصري أن يُشارك به».



No Image Info



وشارك ياسين وعدد كبير من الأطفال في البروفات النهائية للحفل بدقة كبيرة قد لا تتفق مع سنوات عمرهم الصغيرة، فكانوا على قدر الحدث، خصوصاً أن كل المشاهد التي صورها الأطفال كانت على الهواء مُباشرة وغير مُسجلة من قبل، لذا ورغم أن ياسين وغيره من الأطفال قد بذلوا قصارى جهدهم في «البروفات» إلا أن الصدمة كانت أنهم لم يظهروا في العرض المباشر فكان تأثرهم شديداً، لكن أمهات هؤلاء الأطفال وجهن الحفل إلى السوشيال ميديا، للاحتفاء بهؤلاء الأطفال وتشجيعهم.



No Image Info



وأضافت أميرة: «كل الأطفال تعبوا في البروفات وضمنهم ياسين لكن الكاميرا ما لحقتش تصورهم في العرض اللايف، العرض كان مُبهراً خصوصاً أن ياسين وباقي الأطفال شاهدوه لايف، كل شيء كان مُميزاً، والتنظيم كان رائعاً، باستثناء عدم ظهور بعض الأطفال، لذا فكرنا في إقامة حفل استثنائي لهم على السوشيال ميديا، على إحدى المجموعات النسائية، كدعم نفسي لهم وتسجيل مشاركتهم في هذا العرض الوطني المُهم».



No Image Info



هند محمد أدمن المجموعة النسائية تقول لـ«الرؤية»: «كلنا فخر بالعرض وبحضارتنا المصرية وقررنا دعم الأطفال الذين لم يظهروا في العرض المُباشر بعرض صورهم على (الجروب) كي لا يُصيبهم الإحباط، فهم فخر لنا، وحبيت أدعمهم وأشاور عليهم وأسجل مُشاركتهم، خصوصاً أنهم تعبوا في التدريبات، وأعتقد أن هذا هو الدور الحقيقي لجروبات السوشيال ميديا، مُساندة الأنشطة الاجتماعية والإنسانية والوطنية».

No Image Info

#بلا_حدود