السبت - 10 أبريل 2021
السبت - 10 أبريل 2021
No Image Info

ستينية بريطانية تزعم اختطافها وإنجابها كائناً فضائياً

تزعم المتقاعدة البريطانية جين باكل أنها أنجبت كائناً فضائياً بعد اختطافها أثناء مشاهدتها التلفزيون.

وذكرت صحيفة ديلي ستار أن باكل أكدت أنها أنجبت شقيق الشخصية الدرامية الشهيرة ET بعد اختطافها في 1 مارس الماضي أثناء مشاهدتها برنامجاً تلفزيونياً عن الفايكنغ، وأطلقت عليه اسم تارجيت إلفيس



No Image Info



وتدعي المرأة البالغة من العمر 68 عاماً أنها تعرضت للتنويم المغناطيسي أو وضعت «تحت تأثير بعض التخدير» عبر «اهتزازات اليد الغريبة»، ما جعلها تنسى الحدث الظاهر.

وعلى الرغم من عدم تذكر أي شيء عن الاختطاف المزعوم، تدعي جين بشكل مثير أنها حملت لمدة 20 يوماً وتكرس حياتها الآن لتربية طفلها الفضائي.

وصرحت باكل لصحيفة ديلي ستار بأن إحساسها بالوقت تلاشى وهي مع الكائنات الفضائية «في دقيقة واحدة أكون في مكان، وفي الدقيقة التالية لا أعرف أين كنت. لا أعرف إن كانوا قد قاموا بتنويم مغناطيسي أو وضعوني تحت تأثير التخدير، ولكني أصبحت فجأة حاملاً».

وتعتقد جين أن الكائنات الفضائية اختارتها لإحضار نسلهم إلى العالم لأنهم أدركوا أنها يمكن أن تمنحهم حياة جيدة على الأرض.

1_2021-04-03jpeg (1)



ومنذ إنجابها طفلتها تارجيت كما تزعم، تتباهى جين في كل وقت بمولودتها،و تؤكد أن الجيران يشاركونها سعادتها.

وأضافت أن أصدقاءها في بير كشاير ودودين للغاية لها وطفلها، وتبرعوا لها بملابس جديدة وعربة أطفال.

ورغم ملامحه الفضائية، تشير جين إلى أن ابنها الفضائي يشبهها، ولديه ساقان وذراعان قصيرتان، ولكنه لم تستطع حتى الآن تحديد نوعه إن كان ذكراً أم أنثى، ولكنها تؤكد أنها ستعتني به إلى الأبد حتى تطير إلى أرض سعيدة في مركبة فضائية غريبة سيرسلونها في النهاية.

#بلا_حدود