الجمعة - 16 أبريل 2021
الجمعة - 16 أبريل 2021
No Image Info

انتهك حظر كورونا فعوقب بـ300 تمرين قرفصاء ومات

لم تسعف الصحة أو اللياقة الفلبيني دارين مانوج بيناريدوندو (28 سنة) الذي مات بعد أن نفذ أغرب عقاب لانتهاكه الإجراءات الاحترازية لكوفيد-19 في العاصمة الفلبينية مانيللا.



No Image Info



وأجبر أفراد الشرطة دارين على أن يؤدي تمرين القرفصاء لمدة 300 مرة، عقاباً له لأنه خرج لشراء المياه لأسرته في فترة الحظر، وتم ضبطه بالجرم المشهود وفي يده أداة الجريمة المتمثلة في زجاجة مياه.

وذكرت صحيفة ديلي ميل أن دارين عاد إلى منزله مجهداً بعد أن نفذ التمارين على 3 دفعات في كل مرة 100 مرة، ولكنه كان يجر قدميه جراً، وانهار وسقط على الأرض وتوفي بعد يومين.



No Image Info



وقال ريشلين بالس صديق دارين أنه ومجموعة من منتهكي الحظر أجبروا على أداء تمرين القرفصاء الصعبة، لأكثر من 100 مرة، وعندما كان أحدهم يتخلف أو يتباطأ كان يجبر على تكرار التمارين مرة أخرى.

وعندما عاد دارين إلى منزله صباح اليوم التالي كان قد أدى أكثر من 300 تمرين بمفرده، ولم يستطع السير إلا بمساعدة أحد المخالفين معه.

ولم يستطع دارين الوقوف على قدميه بقية اليوم، واضطر إلى الزحف على الأرض لأن ساقيه وركبتيه لم تستطيعا حمله.



No Image Info



وعندما حاول استعمال الحمام، بدأ يعاني من نوبات مرضية، وحاول أحد الجيران إحياءه باستخدام الإنعاش القلبي الرئوي، فاسترد وعيه، ولكنه مات في المساء قبل أن يتمكن ذووه من إدخاله المستشفى.

وفتحت الشرطة تحقيقاً في ملابسات الحادث، بينما أصدر عمدة المدينة بياناً قال فيه إنه يتابع التحقيقات.

#بلا_حدود