الأربعاء - 28 سبتمبر 2022
الأربعاء - 28 سبتمبر 2022

دراسة: 7% من الأمريكيين يعيشون «أوفلاين»

دراسة: 7% من الأمريكيين يعيشون «أوفلاين»


رغم انتشار استخدامه في جميع مناحي حياة الناس، خاصة في الدول المتقدمة، توصلت دراسة جديدة إلى أن 7% من الأمريكيين لا يستخدمون الإنترنت على الإطلاق، لأسباب مختلفة أبرزها الشيخوخة والعيش في المناطق النائية أو الفقر.





وبحسب النتائج التي توصل إليها مركز بيو للأبحاث، فإن نسبة الأمريكيين الذين يعيشون حياتهم بعيداً عن الشبكة العنكبوتية قد تراجعت من 15% عام 2015 و48% عام 2000.



ومع ذلك ما تزال النسبة مرتفعة بين كبار السن الذين تبلغ أعمارهم 65 عاماً أو أكثر، إذ أكد 25% منهم أنهم لا يسجلون الدخول إلى أي من خدمات أو تطبيقات الإنترنت.





وقال 4% من الأمريكيين الذين تراوح أعمارهم بين 50 و65 عاماً إنهم لا يستخدمون الإنترنت، وهي النسبة التي تراجعت إلى 12% في إحصائية عام 2019.



ووجدت الدراسة ارتباطاً بين الاختلاف في استخدام الإنترنت وحجم التحصيل العلمي، إذ إن 14% من الأمريكيين الحاصلين على تعليم ثانوي أو أقل لا يستخدمون الإنترنت، وهي النسبة التي تتراجع بشدة إلى 3% بين الأمريكيين الحاصلين على بعض التعليم الجامعي، وإلى 2% بين الحاصلين على شهادة جامعية أو تعليم فوق الجامعي.





وأفادت الدراسة بأن دخل الأسرة يُعد مؤشراً لتحديد استخدام الإنترنت، إذ وجدت أن 14% من البالغين الذين يعيشون في عائلات يقل دخلها السنوي عن 30 ألف دولار، لم يستخدموا الإنترنت على الإطلاق.