الاثنين - 19 أبريل 2021
الاثنين - 19 أبريل 2021

بفضل «وحمة».. أم العريس تكتشف أن العروس ابنتها!

على طريقة الأفلام الهندية، اكتشفت امرأة صينية في يوم زفاف ابنها أن العروس هي ابنتها المفقودة منذ زمن بعيد.

وذكر موقع ميل أونلاين أن المرأة استطاعت تحديد ابنتها والتعرف عليها من علامة مميزة على يدها «وحمة»، ومن تاريخ ميلادها في عقد الزواج.



ووسط أجواء درامية بكت الأم والابنة وهما يحتضنان بعضهما، مع دهشة المدعوين في الفرح الذي أقيم في مدينة سوزهاو بمقاطعة جيانجسو الصينية.

ورغم تلك المفاجأة المدوية التي كانت كفيلة بإلغاء الفرح وفرض نهاية مأساوية على طريقة أفلام بوليوود، إلا أن مراسم الفرح استمرت وتزوج الاثنان لأن العريس ببساطة كان ابن المرأة بالتبني!

وكانت المرأة بعد أن يئست من العثور على ابنتها المفقودة قد قررت تبني طفل وعاملته مثل ابنها تماماً قبل أن تقودها الأقدار لتلك الخاتمة الدراماتيكية السعيدة، والفضل فيها أيضاً لابنها بالتبني.

وطبقاً لصحيفة تايمز ناو نيوز الصينية، لاحظت الأم «الوحمة» على يد العروس، وتشجعت لسؤال والديها إن كانت ابنتهما الحقيقية أو بالتبني.

وبعد تردد وتوقف، أجاب الوالدان بأنهما تبنيا الطفلة بعد أن عثرا عليها تائهة على جانبي الطريق منذ 20 عاماً.

وبمقارنة شهادة ميلاد العروس أيقنت أم العريس أنها ابنتها التائهة، وبمجرد أن سمعت العروس القصة انهمرت في البكاء وهي تحتضن أمها الحقيقية، منوهة بأنها «أسعد لحظة في حياتها، وأجمل حتى من لحظة زفافها»!

ولحسن الحظ، ورغم الصدمة، استمرت مراسم العرس بعد أن أيقن الجميع أن العروسين ليسا أقارب أو أشقاء ليتبادلا قسم الزواج وسط فرحة ودموع المدعوين.

#بلا_حدود