الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021

قرية مصرية تجمع في يوم واحد 500 ألف جنيه لتجهيز «شنط» رمضان

دعماً لأهل القرية من غير القادرين نجح شباب قرية ميت الكرماء بمركز طلخا بمحافظة الدقهلية المصرية شمالي مصر في جمع مبلغ نصف مليون جنيه مصري من أهل القرية من الميسورين لتجهيز احتياجات شهر رمضان الكريم وتوزيعها على أهل القرية من غير القادرين، خصوصاً أن القرية تعتمد اعتماداً ذاتياً على دعم أبنائها من غير القادرين.

وفي احتفالية خاصة اجتمع أهل القرية لتعبئة «شنط» رمضان في فناء مُخصص للفاعلية التي بدأها الشباب منذ 10 سنوات تقريباً، وأصبحت احتفالية خيرية اجتماعية لكل أهل القرية المصرية.

وقال محمود المنجي أحد الداعمين للمبادرة السنوية إن القرية اسم على مسمى، فأهلها كرماء بالفعل، وكل عام يتم جمع مبالغ من المال لتجهيز احتياجات رمضان وتوزيعها على المُحتاجين من أبناء القرية، وهذا العام تم جمع مبلغ النصف مليون جنيه لدعم أبناء القرية في رمضان، إضافة لمبلغ 100 ألف جنيه أخرى لتوزيعها كصدقات في الشهر الكريم، كي لا يمر يوم واحد وهناك محتاج داخل نطاق القرية.

وأضاف المُنجي للرؤية «معظم التبرعات تأتي من شباب القرية المُقيمين في دولة إيطاليا حيث تمثل جالية القرية بإيطاليا أكبر جالية مصرية».

خالد عكاشة أحد القائمين على المبادرة يقول للرؤية إن جمع التبرعات هذا العام جاء مُختلفاً، حيث جاء بدمج جهود جمعيتين خيريتين داخل القرية، وفي هذا العام جهزنا 1500 شنطة خيرية لرمضان تحوي كل منها 19 صنفاً غذائياً مُتنوعاً بين البقوليات والحبوب، إضافة لذبائح سيتم تجهيزها أسبوعياً خلال الشهر الكريم.

وأضاف «كلنا في النهاية داخل القرية أهل ونساعد بعضنا الآخر، نحن جميعاً أهل لتوفير الخير وإيصاله لأهله، وقد قام أهل القرية في الشهر الماضي بجمع نصف مليون أخرى لشراء أسطوانات أوكسجين لتوفيرها لمصابي القرية بفيروس كورونا».

#بلا_حدود