الأربعاء - 05 أكتوبر 2022
الأربعاء - 05 أكتوبر 2022

هوس التوفير يقود أمريكية لخلع سنها على يد زوجها

هوس التوفير يقود أمريكية لخلع سنها على يد زوجها

لم يتوقف عناد امرأة امريكية ومحاولاتها توفير المال على حساب صحتها عند رفضها زيارة طبيب الأسنان، بل قررت الاستسلام لأيدي زوجها في المنزل لخلع أحد أسنانها.





وربما يعرف الكثيرون من الذين يشتكون من غلاء فاتورة زيارة عيادة الأسنان، أنه لا يوجد أمامهم خيار آخر، لكن كارين هيرن أكدت عدم خوفها من تجريب بدائل غير آمنة على الإطلاق من أجل عيون المال.





وفي حلقة من برنامج Extreme Cheapskates على قناة TLC الأمريكية، كشفت السيدة عن توفيرها آلاف الدولارات بالاستمرار في تجنب زيارة طبيب الأسنان أو الطبيب العمومي.





وعانت هيرن في حالتها الأخيرة من ألم أسنان مزمن، وبعد فشل خيارات مثل زيت القرنفل أو الثلج، استسلمت لضرورة مقابلة طبيب الأسنان، لكن بعدما علمت بإصابتها بالتهاب صديدي، وأوصى الطبيب بخضوعها لعلاج بكلفة تصل إلى 1800 دولار، رفضت الاستجابة، حتى بعدما عُرض عليها خيار خلع السن مقابل 185 دولاراً فقط.





وظهرت هيرن في مقطع فيديو وهي تستلقي بجوار زوجها غاري، الذي أقنعته بالقيام بخلع سنها بمساعدة أدوات منزلية ونصائح من قناة على يوتيوب.





وكشفت السيدة أن عملية تحضير عيادة مؤقتة في منزلها لم تتجاوز كلفتها مبلغ 10 دولارات، أي أقل بـ175 دولاراً من الخيار الرخيص الذي عرضه عليها الطبيب.





وقالت في تعليقها على خيار العلاج المنزلي المحفوف بالمخاطر، إن الألم الناتج عنه لا يستمر سوى لفترة قصيرة، بينما تدوم فائدة توفير المال لفترة أطول.