الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

رغم خطأ الأطباء والأشعة في الحساب.. امرأة من مالي تنجب 9 توائم

بعد خطأ في العد والحساب، أنجبت امرأة من مالي 9 أطفال رغم أن الأطباء ظنوا عقب فحص الأشعة أنها ستنجب 7 فقط.

وأكدت حليمة سيسي، 25 عاماً، أن قبيلتها التي أنجبتها والتي تشمل 5 فتيات و4 أولاد جميعهم بصحة جيدة بعد إجراء عملية قيصرية بنجاح في المغرب.

وكانت السلطات المالية قد نقلت حليمة جواً من مالي بغرب أفريقيا إلى المغرب للتأكد من ولادة الأطفال بأمان، بعد أن جذب الحمل انتباه السلطات الصحية في مالي.

وذكر موقع ميل أونلاين أن وزيرة الصحة المالية فانتا سيبي ذكرت في بيان رسمي أن «المواليد الجدد (5 فتيات و4 أولاد) والأم بخير، بعد أن تمت الولادة بنجاح بواسطة عملية قيصرية».

مداعبة مع أحد المواليد التسعة

رغم أن المتحدث باسم وزارة الصحة المغربية رشيد كذري قال في البداية إنه لا علم له بحدوث ولادة توائم في أحد مستشفيات البلاد.

وأكدت الوزيرة المالية أنه تم إبلاغها بحالة التوائم والأم من قبل الطبيب المالي الذي رافق سيسيه إلى المغرب، مشيرة إلى أنه من المقرر أن يعودوا إلى ديارهم في غضون عدة أسابيع.

وتقدمت الوزيرة بالتهنئة إلى «الفريقين الطبيين في مالي والمغرب، اللذين تكمن مهنتاهما في النتيجة السعيدة لهذا الحمل».

ويبدو أن حالة الزحام في «بطن» سيسي، خدعت الموجات فوق الصوتية التي أجريت في المغرب ومالي والتي لم تفلح في رصد اثنين من التوائم ما جعل الأطباء يعتقدون أنهم 7 فقط.

جانب من المواليد في الحضانة

ومن النادر عادة أن يكتمل حمل أية امرأة حامل في 7 توائم بسبب تعرضهم لمضاعفات طبية لأن الأطفال لا يكملون عادة فترة الحمل الكاملة ويولدون خدجا.

وجاءت أول حالة مسجلة للحمل بتسعة أجنة في سيدني في السبعينيات من القرن الماضي، ولكن للأسف لم ينج أي من الأطفال، وفقاً لصحيفة إندبندنت.

كما ولدت مجموعة أخرى من التوائم في 26 مارس 1999 في ماليزيا لأبها زورينا مات سعد، ولكن لم يعش أي من الأطفال أكثر من 6 ساعات.

وفي عام 2009، أنجبت امرأة في الولايات المتحدة 8 توائم، وجميعهم على قيد الحياة بعد ولادتهم، وبحلول عام 2019، احتفل الجميع بعيد ميلادهم العاشر.

كما أنجبت امرأة من تكساس 6 توائم سداسية، 4 أولاد وفتاتين في عام 2019.

#بلا_حدود