الاحد - 25 سبتمبر 2022
الاحد - 25 سبتمبر 2022

بالصور.. فطوطة وعمو فؤاد وزكية زكريا مجمسات يمكن التهامها

حولت شابة مصرية شخصيات رمضان الشهيرة مثل فطوطة وزكية وزكريا وعمو فؤاد وغيرها من الشخصيات التي ارتبطت بالذاكرة إلى كيك لذيذة يمكن التهامها.





رغم أن دينا الهواري، تخرجت في كلية العلوم إلا أن شغفاً من نوع آخر اجتذبها لتُكمل من خلاله حياتها المهنية ساعدها في تحقيقه حبها للرسم ودمج الألوان منذ طفولتها، فكانت عجينة السكر مع الشيكولا خامات استخدمتها لرسم شخصيات كرتونية ورمضانية وأيضاً شخصيات من الواقع وجميعها يمكن أكلها في النهاية كحلوى مُميزة.





تقول دينا: إن فكرة استخدام عجينة السكر في رسم الشخصيات كانت من وحي عيد ميلاد والدها والتي كانت ترغب في كل عام في تقديم هدية مُميزة له في يوم ميلاده، فجذبتها عجينة السكر واستغلتها في تقديم مجسم من «الكيكة» يشبهه تماماً، فكانت هدية شديدة الخصوصية.





وتُضيف «استمررت في عمل الكيكة لوالدي 3 أيام كاملة حاولت خلالها الوصول لشكل الملامح وتفاصيل الوجه حتى تم الأمر في النهاية واستخدمت خلالها «الشيكولا» مع عجينة السكر وكانت هدية مُميزة بالنسبة له».





وتستطرد «في النهاية احترفت هذا النوع من الفنون واعتمدت على التعليم الذاتي من خلال مُتابعة قنوات أجنبية إذ إن هذا الفن غير منتشر بشكل كبير في منطقتنا العربية".





شاركت دينا في عدد من الفعاليات الفنية التي اعتمدت خلالها في إظهار مهاراتها في الرسم بعجينة السكر ومن خلالها رسمت عدداً من الأيقونات الرمضانية المُهمة كعمو فؤاد وزكية زكريا وبكار وفطوطة وأخيراً شخصية «المسحراتي» التي جسدها الفنان سيد مكاوي.





وتتابع "يستغرق المجسم 3 أيام، منها يومان في رسم ملامح الوجه، حيث أدخل المجسم إلى الثلاجة، وهو مجسم لا يتلف لأنه مصنوع من الشيكولا أما باقي الجسم فأقوم بنحته بالكيكة، وأتمنى أن ينتشر هذا الفن عربياً وأن يكون هناك منصات خاصة بنكهة عربية لتعليم هذا الفن عربياً.