الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
No Image Info

بـ«الاسكيت بورد».. شباب ينثرون بهجة رمضان في شوارع الإسكندرية

مجموعة من الأصدقاء من هواة «الاسكيت بورد» قرروا نشر البهجة على الصائمين في شوارع مدينة الإسكندرية المصرية بتوزيع التمر والعصائر على من اضطروا للإفطار في الشارع، حالة البهجة التي أحدثها الفريق كانت بسبب حداثة فريقهم الذي كونوه قبل عام واحد مُستغلين مهاراتهم في التزلج والانسياب بين السيارات ثم فعل الخير الذين يسعون إليه فكانت حالة البهجة لدى المواطنين في شوارع المنشية ومحطة الرمل داخل المدينة الساحلية العريقة، وحقق فيديو توزيعهم التمر على الصائمين انتشاراً كبيراً على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر.

No Image Info



ويقول نصر عاطف «24 عاماً» مؤسس الفريق: إنه كون الفريق قبل عام ونصف تقريباً فكان أعضاء الفريق يمارسون رياضة «الاسكيت بورد» بشكل فردي ففكرت في تجمعيهم في فريق واحد وهو ما تم من خلال التواصل عن طريق «غروبات» «فيسبوك» المُنتشرة عن تلك الرياضة داخل الإسكندرية وخارجها في محافظات أخرى، ونقوم بالتدريب مرتين أسبوعياً من خلال فيديوهات «يوتيوب» كما يقوم أصحاب الخبرة في الرياضة بنقلها للآخرين حتى وصل عدد أعضاء الفريق إلى 50 ألف شاب وشابة متوسط أعمارهم بين 16 إلى 25 عاماً على مستوى الجمهورية".



ويستطرد «فكرة توزيع التمر والعصائر على الصائمين في رمضان تعود لزميلتنا يمنى عثمان وعمر أسامة حاولنا خلال تلك الفكرة الدمج بين العمل الخيري وممارسة الرياضة التي نُحبها، فجهزنا التمر والعصائر متبعين الإجراءات الاحترازية لمواجهة «كورونا» وكان الأمر مُبهجاً بالنسبة لنا خصوصاً بعد انتشار الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي».



ويتمنى نصر أن تحظى رياضة «الاسكيت بورد» بالدعم الكافي من الدولة ووزارة الشباب والرياضة وتوفير أماكن مخصصة للشباب لممارسة هوايتهم المُفضلة تلك خصوصاً أنها مُنتشرة بين أوساط الشباب مؤخراً.

ويختم «أتمنى أن تأخذ تلك الرياضة حقها داخل مصر.. وأن تخصص أماكن لممارستها «زي بره ما بيعملوا «اسكيت بارك».

#بلا_حدود