الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
No Image Info

بالفيديو.. أسترالية تنسى لهجتها وتتحدث الأيرلندية بعد جراحة اللوز

استيقظت امرأة أسترالية من جراحة اللوزتين لتجد نفسها تتكلم بلكنة إيرلندية رغم أنها لم تذهب إلى هناك مطلقاً والأكثر من ذلك أنها لم تعد تتمتع أو تتحدث بلهجتها الأسترالية!

وبعد تعافيها من العملية بيومين، نشرت الأسترالية أنجي مكين مقطع فيديو على حسابها في TikTok أعربت فيه عن شعورها بالصدمة عندما اكتشفت أنها لم تعد تتمتع بلهجتها الأسترالية.

وقالت أنجي: «استيقظت بلكنة أيرلندية أمس واعتقدت أنني سأستيقظ من هذا الحلم الغريب. لكن لا، لقد اختفت لهجتي الأسترالية».

وذكرت صحيفة ديلي ميل أنه بعد أسبوعين من البحث والتشاور، أكد الأطباء أنها مصابة بمتلازمة اللكنة الأجنبية، وهي حالة ناتجة عادة عن إصابة في الدماغ تؤدي إلى فقدان المصابين لهجتهم الطبيعية وتم الإبلاغ عن 100 حالة فقط منذ اكتشافها في عام 1907.

ووثقت ماكين تحولها «اللغوي» على مدى أسبوعين، منوهة بأن اللهجة الأيرلندية تزداد قوة مع تعافيها من الجراحة، رغم أنها كانت تأمل في العكس.

ولم تبدأ ماكين التحدث بتلك اللهجة إلا بعد 8 أيام من الجراحة ويومين من التعافي في ظاهرة لم يتمكن أطباؤها من تفسيرها في البداية.

No Image Info



وأشارت إلى أنها ذهبت إلى المستشفى وتحدثت إلى اختصاصييها بعد استمرار تحدثها بتلك اللهجة، لكن الأطباء لم يعيروها اهتماماً، وطلبوا منها أن تستريح وتعطي جسدها الوقت الكافي لكي يشفى ويسترد عافيته.

وقالت في مقطع فيديو: «استيقظت هذا الصباح وكنت أتحدث بلهجتي الأسترالية، واتصلت بأحد أصدقائي وأكدت له بفرح أن لهجتي الأسترالية قد عادت ولكن خلال المكالمة الهاتفية، وفي غضون من 5 إلى 10 دقائق، تدهورت لهجتي الأصلية وعدت للحديث باللكنة الأيرلندية، حقيقة أشعر بالرعب».

وأكدت في فيديو آخر: «نعم، أعلم أنني بحاجة إلى رعاية طبية ولرؤية المتخصصين، لكن من الصعب حتى العثور على الشخص المناسب للنظر إلي وإخباري بما هو الخطأ وإعادتي إلى ذاتي القديمة».

وتشير ماكين إلى أنها عثرت على طبيب أعصاب متخصص في إعادة التأهيل بعد السكتة الدماغية يرغب في مقابلتها والمساعدة في تشخيص المشكلة.

ورغم أن العديد من رواد السوشيال ميديا اتهموها باختلاق القصة، إلا أنها رفضت هذا الادعاء بغضب وقالت إنها تأمل أن «يتعلم الناس شيئاً من رحلتها وتجربتها».

وأضافت «لسوء الحظ، هذا ليس ادعاءً مزيفاً. آمل بشدة أن تتجلى لهجتي الأسترالية وأعود إليها، لأنني استمتعت بها على مدار العشرين عاماً الماضية».

ما هي متلازمة اللكنة الأجنبية؟

متلازمة اللكنة الأجنبية هي اضطراب نادر يجعل المريض يتحدث بلهجة مختلفة عن أسلوب تحدثه الطبيعي.

وعادة ما يكون نتيجة لإصابة في الرأس أو الدماغ، وتعد السكتات الدماغية هي السبب الأكثر شيوعاً.

ويمكن أن تحدث تلك المتلازمة المرضية أيضاً بعد إصابة الدماغ أو نزيف في المخ أو ورم في المخ أو التصلب المتعدد.

وتم تسجيل 100 حالة فقط منذ اكتشافها في عام 1907.

وتتسبب تلك المتلازمة في معاناة الأشخاص من نطق أحرف العلة بطرق مختلفة، وتحريك لسانهم وفكهم أثناء التحدث لإنتاج صوت مختلف وحتى الكلمات البديلة للآخرين الذين قد لا يستخدمونها عادةً.

ويمكن أن تستمر متلازمة اللكنة الأجنبية لأشهر أو سنوات، وفي بعض الأحيان قد تكون دائمة.

#بلا_حدود