الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

خياطة فم احتجاجاً على أزمة المناخ

طبق قس وناشط في مجال البيئة احتجاج تكميم الأفواه بخياطة شفتيه، في محاولة لتسليط الضوء على أزمة المناخ، واعتراضاً على نقص التوعية بقضايا المناخ في وسائل الإعلام الخاصة بالمملكة المتحدة.

ونفذ تيم هيوز، البالغ من العمر 71 عاماً، احتجاجه أمام مقر مكاتب شركة الإعلام العالمية (نيوز كورب) التابعة لمجموعة إمبراطور الإعلام روبرت مردوخ، في وسط لندن، احتجاجاً على ما اعتبره نقصاً مقصوداً في عرض البرامج المختصة بعلوم المناخ.

وفي مقطع فيديو نشره على موقع يوتيوب، انتقد هيوز دور قطب الإعلام في عدم تشجيع مؤسساته على اتخاذ خطوات مهمة بشأن أزمة المناخ، وفقاً لموقع يورو نيوز.

وحضر هيوز لموقع الاحتجاج بفم مغلق بخيط الجراحة، برفقة القس وطبيب الأسنان السابق مارك كولمان (62 عاماً) والذي حمل رسالة إلى محرر البيئة في صحيفة التايمز، تطلب الاجتماع ومناقشة قضية المناخ.

وينتمي هيوز لحركة ناشطة في مجال البيئة تنوي الخروج في احتجاجات منظمة بدايةً من 23 أغسطس الجاري.

وعن خياطة شفتيه يقول هيوز إنها محاولة يائسة تُعبر عن أولئك الذين يعانون الإحباط نتيجة التجاهل المستمر لأصواتهم التي تنادي بتسليط الضوء على قضية مهمة للغاية.

وبعد ساعتين من وقوفه أمام مقر المؤسسة الإعلامية في لندن، أنهى الناشط البيئي احتجاجه وأزال غرز الخياطة من فمه.

#بلا_حدود