الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021
No Image Info

رسالة شكر من ملكة بريطانيا لطفلة مصابة بمتلازمة داون

تلقت فتاة بولندية مصابة بمتلازمة داون تكريماً خاصاً عندما وصلتها رسالة شخصية من الملكة إليزابيث تشكرها لأنها أرسلت إليها إحدى لوحاتها.

وذكرت صحيفة ديلي ستار أن فانيسا بوكوفسكا (12 عاماً) التي لديها أكثر من ألف متابع على فيسبوك، كتبت رسالة إلى ملكة بريطانيا وأرفقت بها أحد أعمالها الفنية المفضلة.





وكتبت الطفلة في الرسالة: جلالة الملكة، اسمي فانيسا وعمري 12 عاماً، أعيش في بلدة ليبكا الصغيرة في بولندا، لدي مدرسون رائعون والعديد من الأصدقاء، إضافة إلى والدتي كارولينا وأبي رافال وشقيقي ألان وأختي نوتكا.

وأضافت «أنا أحبهم كثيراً. أنا من أصحاب الهمم ومتلازمة داون. ومع ذلك، أرسم لوحات، وأود أن أهديك واحدة منهن بعنوان «الأرض»، جلالة الملكة. تحياتي من بولندا»

ولم تصدق الطفلة نفسها عندما ردت عليها الملكة برسالة شخصية تحدثت فيها عن مدى «تأثرها» بالقطعة الفنية، واصفة إياها بأنها «رائعة».



وشكرت الملكة اليزابيث الفتاة لأنها فكرت في مراسلتها، متمنية لها التوفيق في حياتها في المستقبل.

من جانبها، تفاعلت الأم كارولينا على فيسبوك وكتبت نيابة عن ابنتها فانيسا «الأحلام صنعت لكي تتحقق. اليوم تلقيت رداً على رسالتي من الملكة إليزابيث».



هذا التبادل الجميل بين الطفلة والملكة ساعدت فيه أنيتكا معلمة فانيسا

وتمتلك فانيسا موهبة خاصة في الرسم وشغفاً بالفنون، وتحاول أن تدمج الكثير من الوسائط المختلفة في أعمالها التي شاركت بها في معارض كبيرة على مستوى بلدها بولندا.

وكانت بداية الطفلة صعبة عندما تخلى عنها والداها الحقيقيان اللذان لم يريدا تحمل تبعات العناية بها في ظل إصابتها بمتلازمة داون.



لكن كارولينا ورافال بيكوفسكا تبنيا الطفلة في عمر 22 شهراً، بعد أن تأكدا أنهما يمكن أن يكونا أفضل أبوين لها.

#بلا_حدود