الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

يتصدى لتظاهرة نباتيين بأضخم «برغر»

أثار أحد مشاهير تطبيق تيك توك في بريطانيا غضباً واسعاً وسط مجموعات مناهضي أكل اللحوم، بتصديه لاحتجاجات نظمها نباتيون وتناوله ساندويتش برغر ضخم أمام المحتجين.

وشارك جوردان آدامز، مع أكثر من 750 ألف متابع لحسابه على تطبيق التواصل، مقطع فيديو لتناوله لما وصفه بـ«أكبر ساندويتش برغر في العالم» أمام المحتجين النباتيين، والذين حملوا لافتات تدين ما اعتبروه سلوكاً قاسياً على الحيوانات من قبل صناعة اللحوم، بعدما قبل تحدياً من متابعيه بأن تكون الخطوة الجريئة هي تصرفه المتهور التالي، بحسب «نيويورك بوست».

وفي محاولة للتهدئة يظهر أحد المتظاهرين وهو يبتسم في وجه آدامز والكاميرا التي تصوره، ويصف اقتحامه للتظاهرة بأنه «مضحك للغاية»، قبل أن يرفض بأدب عرض آدامز تناول قطعة من البرغر.

لكن محتجاً آخر رفض قبول الوقوف أمام تحركهم الاحتجاجي من باب المزاح، واتهم آدامز بتعكير احتجاجهم المنظم، وحاول دفع الشرطة للتدخل في مواجهته.

وتوجه ناشط نباتي آخر بسؤال لمقتحم الاحتجاج عما إذا كان فخوراً بسلوكه، قبل أنه يصفه بأنه «مثير للشفقة».

ومن بين ردود الفعل على المقطع الفيديو الذي حظي بأكثر من 6 ملايين مشاهدة، برزت تعليقات ترفض سلوك آدامز وتصف تدخله أمام المحتجين بأنه «محاولة غير محترمة لفرض وجهة نظره على الآخرين».

وجاء في أحد التعليقات «لا يسعني إلا أن أعرب عن رفضي لهذا السلوك، لست نباتياً ولكن أعتقد أنه يجب علينا احترام مبادئ الآخرين إلى حدود معينة».

وزعم آخرون أن الإنسان ربما لا يستطيع تجنب استخدام اللحوم في حياته، مشيرين إلى دخولها في تصنيع الأجهزة الإلكترونية باعتماد بعض أجهزة التلفزيون والهواتف والأجهزة اللوحية على الكوليسترول الحيواني في تصنيع الشاشات.

#بلا_حدود