الاحد - 17 أكتوبر 2021
الاحد - 17 أكتوبر 2021

يعيد كتاباً استعاره قبل 43 عاماً

استقبلت مكتبة تورنتو العامة بمقاطعة أونتاريو الكندية كتاباً خرج من رفوفها بنظام الاستعارة في عام 1978، في خطوة ارتبطت بإلغاء المكتبة أخيراً فرض غرامات مالية على المشتركين الذين يتأخرون في استرداد الكتب.

وقالت ميشيل لونغ، مسؤولة العلاقات العامة بمكتبة تورنتو العامة، إن كتاب الأطفال «نيكولاس نوك وآخرون» الذي حوى قصصاً وقصائد من تأليف الكاتب الكندي دينيس لي، تأخر لنحو 43 عاماً في العودة إلى المكتبة بحسب تاريخ استعارته.

وأضافت في رسالة بالبريد الإلكتروني لموقع «تورنتو صن» أنهم لا يعرفون المكان الذي ظل فيه الكتاب ولما احتفظ به القارئ طوال هذه الفترة، لكنها أشارت إلى تنازل المكتبة في وقت سابق من هذا العام عن فرض غرامات مالية عند تسليم كتب الأطفال المتأخرة عن موعدها.

وأشارت ميشيل إلى أن الخطوة تأتي ضمن جهود المكتبة لإزالة الحواجز التي ربما تحول دون وصول العديد من الكتب القيّمة إلى المكتبة مرة أخرى.

وأظهرت صورة لبطاقة استعارة نشرتها المكتبة عبر حسابها على فيسبوك، خروج الكتاب في 27 أكتوبر 1987، مع الإشارة لضرورة إبراز البطاقة عند إعادة الكتاب، ودفع غرامة 10 دولارات في حال ضياعها.

وجاء في تعليق على منشور المكتبة حول عودة الكتاب عبر حسابها على فيسبوك «ربما كانوا ينتظرون تنازلكم عن رسوم التأخير المتراكمة عليهم».

ونوهت المكتبة بأنها لا تحتفظ بالمعلومات الشخصية للقراء في نظام استعارة الكتب، كما لا يمكنها أن تشارك بيانات خاصة مماثلة مع الآخرين.

#بلا_حدود