الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
العروس فقدت القدرة على ممارسة عملها. (Champion News)

العروس فقدت القدرة على ممارسة عملها. (Champion News)

رقصة عروس تنتهي بـ«سقوط وقضية»

رفعت عروس دعوى قضائية ضد صالة أفراح مرفقة بأحد القصور التاريخية في المملكة المتحدة، وطالبت بالحصول على تعويض مالي قدره 150 ألف جنيه استرليني، بسبب سقوطها أثناء الرقص في يوم الزفاف وتعرضها لكسر بالغ في اليد.

وتزعم كارا دونوفان (35 عاماً) أن العاملين في صالة الأفراح، الحائزة على جائزة في تصنيف أفضل أماكن إقامة حفلات الزواج في بريطانيا، فشلوا في ضمان نظافة أرضية ساحة الرقص من السوائل والمشروبات التي انسكبت عليها من أيدي الحضور.

وبحسب «ميرور» البريطانية، جاء في دعوى العروس إن الشركة المصممة لأرضية الرقص أوصت بحمايتها من تدفق المشروبات على سطحها البلاستيكي والمزود بأضواء مصابيح من نوع (LED) ما يمنع ملاحظة تساقط السوائل عليها.

وخضعت السيدة دونوفان، وهي معلمة لفئة أصحاب الهمم، لثلاث عمليات جراحية منذ سبتمبر 2018، ولا تزال تعاني من آلام تحد من عودتها لممارسة عملها.

وتقول المعلمة إن الإصابة أثرت على حياتها اليومية، إذ لم تعد قادرة على الكتابة والقيادة واستخدام لوحة المفاتيح أو استخدام أي آلة أخرى تحتاج للتحكم بها عن طريق اليدين.

ويقول محامي دونوفان، إنها ربما تكون بحاجة لجراحة رابعة لإزالة جزء من عظم يدها، لكنه استبعد أن تتحسن حالتها في وقت قريب.

#بلا_حدود