الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
الأم وابنها بعد انتهاء المعاناة. المصدر صن

الأم وابنها بعد انتهاء المعاناة. المصدر صن

بالكانتالوب.. أم بريطانية تعالج أرق طفلها

بعد أن أعيتها الحيل من نوم ابنها المتقطع، توصلت أم بريطانية بالصدفة إلى أن أفضل طريقة هي شراء ثمرة كانتالوب لابنها يحتضنها بأمان وينام بعمق!





وذكرت صحيفة صن أن كلير براون كانت لا تنام سوى ساعتين فقط كل ليلة لمدة 4 أشهر، بسبب معاناة ابنها جيمي من اضطرابات النوم التي كانت تضطرها إلى السهر معه كل ليلة.

وظلت معاناة كلير تتفاقم حتى اشترت ثمرة كانتالوب رخيصة لجيمي الذي أخذها على الفور إلى الفراش واستغرق في نوم عميق.



واكتشفت الأم أن ابنها أصبح مرتبطاً بشكل غريب بالكانتالوب الذي تشتريه من متجر معين، وأصبحت تستجيب لمطلبه باصطحابه إلى الفراش، لتنهي بذلك معاناته ومعاناتها في السهر إلى الأبد.

وأشادت كلير بالكانتالوب، وأكدت أنه أفضل وأرخص طريقة للسعادة والراحة بعد أن أصبح ابنها ينام في سريره هانئاً كل ليلة، وتخلصت هي من ليالي العذاب والأرق بجانبه، وتخلصت من التورم أسفل عينيها من قلة النوم.

ونقلت الأم تجربتها الفريدة والغريبة إلى موقعها على السوشيال ميديا الذي امتلأ بالتعليقات المرحة التي وصفت الكانتالوب بأنه ثمرة سحرية، بينما قالت أخرى إن هناك لعنة أصابت الأسرة وحلها في البطيخ وتوابعه.



وأكدت أم ثالثة أنها ستجرب الطريقة مع ابنتها إيفي، ولو فشلت مع الكانتالوب أو البطيخ ستجرب فاكهة أخرى.

ومن جانبها، كشفت كلير أنها تصطحب الكانتالوب معها في كل مكان، وأصبح صديقاً لابنها الذي يرسم على قشرته الآن، ويحب مذاقه.

#بلا_حدود