الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021

رانيا يوسف آخرهن.. فنانات قررن التبرع بأعضائهن بعد الوفاة

ما زالت تبعات قرار الفنانة إلهام شاهين التبرع بأعضائها وإطلاقها مُبادرة بهذا الشأن تتوالى ليس على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر، ولكن داخل الوسط الفني أيضاً حيث أعلنت مجموعة من الفنانات نيتهن التبرع بأعضائهن عقب الوفاة.



فيما رفضت أخريات الفكرة تماماً، فيما لم يذكر أي من الفنانين الرجال موقفهم من تلك المُبادرة حتى الآن.

تأييد



أيدت الفنانة رانيا يوسف مسألة التبرع بالأعضاء وقالت في تصريحات صحفية إنها حرة في اختيارها، وإنها مقتنعة بأن جسدها ملكها يمكنها التبرع بأعضائه بالشكل الذي تُريده.

واستطردت «بدل ما يأكله الدود»، مضيفة أنها قررت هذا الأمر منذ 6 سنوات وقبل إعلان أي مبادرة حول هذا الشأن.



من ناحية أخرى انضمت الفنانتان انتصار ولوسي للمُبادرة، وقالت الفنانة لوسي إنها ستُقدم على كتابة ذلك الأمر في وصيتها، ولكن بعد رجوعها لرجال الدين.

وأضافت أنها ستُنفذ فوراً ذلك لو أفتى شيخ الأزهر بجواز التبرع بالأعضاء حتى تنال الثواب.



أما الفنانة انتصار فكانت من الداعمات للمُبادرة إذ اعتبرت أن التبرع بعد الوفاة يفيد الإنسانية والبشرية، وهو أمر مُنتشر في معظم الدول الأوروبية.

ومن الداعمات أيضاً للمُبادرة الفنانة دينا، والتي قالت إنها ستتبرع بأعضائها للغلابة إن كان التبرع حلالاً، واستطردت: «أتمنى أن يكون هذا العمل في ميزان حسناتي».

رفض وانتظار



من ناحية أخرى قالت الفنانة نجوى فؤاد إنها ترفض موضوع التبرع بالأعضاء رفضاً تاماً، فمن وجهة نظرها «إكرام الميت دفنه»، وعدم العبث بجسده، حد وصفها، لازم.

وتابعت فؤاد «لا أرى أن ذلك أمر صحيح.. حتى لو أفتى الأزهر بذلك، وهذا رأيي الشخصي».



أما الفنانة مي كساب فقالت إنها لا تفكر في هذا الأمر على الإطلاق، وليس لديها رأي محدد حول مسألة التبرع بالأعضاء.



أما الفنانة المُعتزلة شمس البارودي فقالت إنه يجب الرجوع للعلماء أولاً وإن كان قلبها يوافقها على تلك المُبادرة لأنها ستُنقذ حياة إنسان، لكن في نفس الوقت رأي العلماء قاطع.

وبسؤالها عن إمكانية اتخاذها القرار وكتابته في وصيتها قالت البارودي إنها تريد فقط الاطمئنان من حيث رأي الشرع.

#بلا_حدود