الاثنين - 18 أكتوبر 2021
الاثنين - 18 أكتوبر 2021
بن فرانسيس. المصدر ميل أونلاين

بن فرانسيس. المصدر ميل أونلاين

بن فرانسيس.. عامل الدليفري الذي أصبح مليارديراً!

أصبح عامل توصيل بيتزا سابق «دليفري» مليارديراً تزيد ثروته على المليار دولار، بعد أن بدأ رحلة نجاحه بماكينة خياطة في مرآب والده في برمنغهام ببريطانيا منذ أقل من 10 سنوات.

ويؤكد الخبراء أن العلامة التجارية للملابس الرياضية التي تبلغ قيمتها ملياراً و400 مليون دولار، والتي أنشأها رجل الأعمال بن فرانسيس (29 عاماً) في عام 2012، من المتوقع أن تربح ما يقرب من مليار دولار أخرى عند طرح أسهمها في بورصة لندن.



وأشار موقع ميل أونلاين إلى أن فرانسيس كان يدرس في جامعة أستون في برمنغهام بينما كان يوصل البيتزا «دليفري» في الليل.

وبعد أن تعلم الخياطة من والدته، قرر فرانسيس ترك الدراسة في الجامعة، وأنشأ مع مجموعة من الأصدقاء خط تصميم وإنتاج الملابس الرياضية من مرآب«جراج» والديه عندما كان عمره 19 عاماً فقط.



وتم بيع الدفعة الأولى من ملابس جيمشارك عبر الإنترنت في غضون 30 دقيقة من الإعلان عنها.



ووفقاً لصحيفة التايمز، بدأ فرانسيس في إنشاء تطبيقات تتبع اللياقة البدنية على جهاز iPhone الخاص به عندما كان مراهقاً. ثم انتقل لاحقاً إلى بيع المكملات الغذائية، وحقق ربحاً قدره 2 جنيه استرليني على أول صفقة له بقيمة 50 جنيهاً استرلينياً.

وبعد 9 سنوات فقط، حققت علامة جيمشارك نجاحاً كبيراً، وأصبح يتابعها 5.4 مليون شخص على إنستغرام، بعد أن استفادت من الإغلاق الناجم عن كوفيد في تلبية زيادة الطلب على الملابس الرياضية حيث يعمل الناس من المنزل.

وأصبح فرانسيس الآن أغنى شخص عصامي في بريطانيا تحت سن الـ30.

#بلا_حدود