الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
No Image Info

مهرجان القاهرة السينمائي يكرم نيللي ويعرض 100 فيلم

أعلن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي برنامج دورته الجديدة التي تنطلق في وقت لاحق من هذا الشهر وتشمل تكريم الممثلة نيللي وعرض أكثر من 100 فيلم ضمن مسابقاته وبرامجه المختلفة.

وكان المهرجان قد أعلن في وقت سابق عن تكريم الممثل كريم عبدالعزيز بجائزة فاتن حمامة للتميز، فيما قال السيناريست والمنتج محمد حفظي رئيس المهرجان اليوم الأحد إن نيللي ستحصل على جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر.

كما يكرم المهرجان خلال دورته المنعقدة من 26 نوفمبر إلى 5 ديسمبر المخرج الفرنسي تيري فريمو والمؤلف الموسيقي الهندي إيه آر. رحمان.

وقال حفظي في مؤتمر صحفي عقد بأحد فنادق العاصمة المصرية إن برنامج الدورة الثالثة والأربعين للمهرجان يشمل نحو 100 فيلم من أكثر من 60 دولة.

وأضاف أن الافتتاح سيكون مع الفيلم الإسباني (المسابقة الرسمية) إخراج ماريانو كوهن وجاستون دوبرات في عرضه الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تشمل المسابقة الرسمية للمهرجان هذا العام 13 فيلماً من بينها الفيلم المصري (أبوصدام) من تأليف محمود عزت وإخراج نادين خان وبطولة محمد ممدوح وسيد رجب وأحمد داش.

وفي مسابقة آفاق السينما العربية تتنافس 10 أفلام من الجزائر وتونس والمغرب ولبنان وفلسطين والعراق ومصر إضافة إلى عرض فيلم (بلوغ) من السعودية خارج المسابقة.

وتضم مسابقة الأفلام القصيرة 22 فيلماً تم اختيارها من بين 5100 فيلم تقدمت للمشاركة هذه الدورة وهو أكبر عدد وصل للمهرجان على الإطلاق بهذه الفئة.

ويمثل مصر في هذه المسابقة 5 أفلام هي (ثلاثة اختفاءات وأغنية) للمخرجة نادية غانم و(الحفرة) للممثل والمخرج عمرو عابد و(في العادة لا أشارك هذا) للمخرجة نورا عبدالرحمن و(لا أنسى البحر) للمخرجة هالة القوصي و(ولا حاجة يا ناجي، اقفل!) للمخرج يوحنا ناجي.

وفي قسم (عروض منتصف الليل) المخصصة لأفلام الإثارة والرعب يعرض المهرجان 4 أفلام هي (حفلة القتل) من فرنسا و(سيدة طيبة) من جنوب أفريقيا و(المناطق النائية) من النمسا و(برونو ريدال: اعترافات قاتل) من فرنسا.

أما قسم (البانوراما الدولية) الذي يضم أبرز الأفلام المنتجة عالمياً خلال العام فيضم 15 فيلماً من الصين وألمانيا وفرنسا وإسبانيا والسويد وكولومبيا والجبل الأسود والولايات المتحدة والعراق وتونس ولبنان.

تقام عروض المهرجان بالمسرحين الكبير والصغير في الأوبرا المصرية وسينما الهناجر ومسرح النافورة المكشوف وسينما الزمالك وكذلك قاعة إيوارت بالمركز الثقافي بالتحرير (المقر السابق للجامعة الأمريكية).

وقال رئيس المهرجان في المؤتمر الصحفي إنه رغم تنوع الأفلام المعروضة وحداثتها وزيادة عددها عن العام الماضي فقد تم إلغاء بعض الأقسام مثل (الدولة ضيف الشرف) التي كان يتم الاحتفاء فيها بسينما إحدى الدول العربية أو الأجنبية.

وأضاف أن بعض الأنشطة الأخرى ألغيت مثل سينما الواقع الافتراضي التي كان المهرجان ينفرد بها بين مهرجانات المنطقة العربية لكن هذا يرجع إلى إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

وبالتزامن مع عروض الأفلام ينظم المهرجان الدورة الرابعة من (أيام القاهرة لصناعة السينما) التي تهدف إلى جمع أبرز الأسماء في صناعة السينما بهدف خلق فرص للمشاركة والتعاون بين القائمين على الصناعة داخل الوطن العربي وخارجه.

وينظم المهرجان أيضاً في الفترة من الثاني إلى الرابع من نوفمبر (ملتقى القاهرة السينمائي) الذي يعد منصة لتمويل المشروعات السينمائية الجديدة في مرحلتي التطوير وما بعد الإنتاج من خلال منح متعددة تصل قيمتها إلى 300 ألف دولار.