السبت - 04 ديسمبر 2021
السبت - 04 ديسمبر 2021
جوناثان وابنه.

جوناثان وابنه.

رغم 170 جرعة كيماوي.. بريطاني يحقق حلم الأبوة

احتفل البريطاني جوناثان جونز بتحقيقه حلم الأبوة الذي تحقق رغم خضوعه لأكثر من 170 جلسة علاج كيميائي بعد تشخيص إصابته بورم سرطاني في المخ.

وذكرت صحيفة صن أن جوناثان (32 سنة) كان يخشى ألا يتمكن من الإنجاب بعد اكتشاف إصابته بالمرض الخبيث وهو في الـ17 من عمره.



ورغم أن الجراحين أزالوا معظم الورم، إلا أنهم أخبروه أنه سيتعين عليه تناول الأدوية الكيماوية مدى الحياة، ما أصابه بالرعب والإحباط، خوفاً من أن تصيبه تلك الأدوية بالعقم.

لذلك شعر بسعادة غامرة عندما حملت زوجته المدربة الشخصية دانييل تايلور بشكل طبيعي، وأنجبت طفلهما جي جي.

وكان جوناثان قد التقى زوجته دانييل في عام 2019، ووقعا في الحب من أول نظرة، ولكنه خشي أن تقف حالته المرضية عقبة أمام علاقتهما، فصارحها على الفور بما يعاني منه.



ولدهشته، لم تتخل دانييل عنه، وتمسكت به أكثر، وأخبرته أنها تريد التعرف عليه بصورة أكبر.

وتقول الزوجة المخلصة: «لقد فكرت للتو يا له من رجل رائع، كان بالنسبة لي أجمل رجل، واحد من كل مليون، من الصعب أن أعثر على رجل بكل هذا الحنان والأخلاق».

من جانبه، يؤكد جوناثان: «ابني نعمة من الله، معجزة مطلقة، أعتقد أن قصتي ستلهم الآخرين ليظلوا أقوياء ومتفائلين».